روسيا تذل عناصر النظام جنوبا ومعارك عنيفة في دير الزور شرقا

بلدي اليوم

الأربعاء 12 أيلول 2018 | 11:23 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا

  • بلدي نيوز - (التقرير اليومي)
    داهمت دورية من الشرطة العسكرية الروسية أحد حواجز النظام بريف درعا، وتعرض عناصر النظام للضرب والإهانة والإذلال، في حين تشهد محافظة دير الزور مواجهات عنيفة إثر الهجوم الذي شنته قوات سورية الديمقراطية "قسد" مدعومة من التحالف على مواقع تنظيم داعش.
    ففي حلب شمالاً، دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وفصائل الجيش الحر على أطراف بلدة بيانون بريف حلب الشمالي، فيما قصفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة البلدة دون تسجيل أي إصابات.
    من جهة ثانية؛ استشهد طفل في تفجير انتحاري بالقرب من مقر الحكومة، وسط مدينة منبج، بريف حلب الشمالي.
    وفي سياق آخر، اعتقلت قوات "قسد" نحو ٢٠ شابا عند سد تشرين بريف حلب الشمالي، بهدف سوقهم إلى التجنيد الاجباري.
    وفي إدلب، قصفت قوات النظام بقذائف المدفعية الثقيلة قريتي الخوين وسكيك بريف إدلب الشرقي، دون تسجيل أي إصابات في صفوف المدنيين.
    وبالانتقال إلى حماة، قضى عنصر من "جيش إدلب الحر" في قصف بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة على محيط مدينة اللطامنة، وتعرضت مدينة مورك وبلدة الزيارة وقرى تل الصخر ومعركبة والجنابرة لقصف مدفعي اقتصرت الأضرار على المادية.
    في الغضون، قصفت فصائل المعارضة نقاط تمركز قوات النظام في قرية عطشان بالريف الشرقي، ما تسبب بحدوث انفجار واندلاع حريق في مواقع النظام بالقرية.
    وفي الجنوب السوري، داهمت دورية تابعة للشرطة العسكرية الروسية، أحد حواجز قوات النظام في بلدة صيدا بريف درعا الشرقي، وتعرض عناصر الحاجز للضرب والإذلال، بناء على معلومات لديهم بقيام العناصر بأخذ إتاوات ورشاوى.
    وفي السويداء، أفادت مصادر إعلامية محلية، إن تنظيم "داعش" أرسل تسجيلا مصورا يظهر المختطفين لديه على قيد الحياة، وأنهم بصحة جيدة، وذلك بعد مضي أكثر من شهر ونصف على اختطافهم.
    وقتل وجرح أكثر من 20 عنصرا لقوات النظام، اليوم الثلاثاء، إثر هجوم شنه عناصر تنظيم "داعش" على نقاط للنظام في ريف حمص.
    وفي المنطقة الشرقية، شنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، اليوم الأربعاء، حملة مداهمات في قرية الهيشة بريف الرقة الشمالي، بحثاً عن شبان مطلوبين لتأدية الخدمة الإجبارية في صفوفها، واعتقلت عدد منهم.
    وأقدمت قوات مايسمى مكافحة الإرهاب (HAT) التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" باعتقال أربعة أشخاص من ناحية الكرامة بريف الرقة الشرقي بتهمة انتمائهم لتنظيم "داعش"، وتم تعصيب عيونهم ونقلهم الى مكان مجهول.
    كما اعتقلت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، اليوم الأربعاء، عددا من المدنيين من الجنسية العراقية في بلدة اليعربية بريف الحسكة الشرقي.
    وأعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) التقدم على محورين في المعركة التي بدأتها، أمس الثلاثاء، لإنهاء وجود تنظيم "داعش" شرقي الفرات، بينما نفى التنظيم ذلك عبر وكالة "أعماق" الناطقة باسمه.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا