أكثر من ثلاثين قتيلاً للنظام في الزيادية ومورك بحماة

أكثر من ثلاثين قتيلاً للنظام في الزيادية ومورك بحماة
  • الجمعة 31 تموز 2015

قتل أكثر من ثلاثين عنصراً من قوات النظام وميليشياته بنيران الثوار يوم الجمعة، أثناء محاولتهم التقدم باتجاه بلدة الزيادية في سهل الغاب بريف حماة، بحسب مراسل شبكة بلدي.

وأكد المراسل أن الثوار خاضوا معاركاً عنيفة مع القوات المتقدمة باتجاه البلدة (الزيادية) ومضخة المياه جنوب البلدة، وقتلوا وجرحوا العشرات، كما أسروا عدداً لم يتم التأكد منه بعد، قبل أن ينسحبوا تحت غارات الطيران المكثفة.

كما استهدف الثوار سيارة تقلُ عناصراً من النظام بصاروخ موجه على جبهة مورك في الريف الشمالي، وقعوا جراءه بين قتيل وجريح، ووقع ستة عناصر أخرين قتلى في كمين نصبه الثوار لهم على محور "النقطة السادسة" غرب مدينة مورك، وبحسب مراسلنا كانوا (العناصر) يقطفون "الفستق الحلبي من أراضي المدنيين بعد طردهم منها".

وأفاد ناشطون من مدينة حماة بقدوم عدة سيّارات إسعاف إلى المشفى الوطني داخل المدينة محمّلة بقتلى النظام وجرحاه، الذين قتلوا على جبهتي سهل الغاب ومورك، رافق ذلك إطلاق رصاص من شبيحة النظام أثناء تشييعهم.