منتجات المناطق المحررة تغزو أسواق مناطق النظام بحلب

اقتصاد

الأحد 21 تشرين الأول 2018 | 10:58 صباحاً بتوقيت دمشق

حلبمناطق سيطرة نظام الأسدالألبسة التركيةالمناطق المحررةريف حلب الشمالي

  • منتجات المناطق المحررة تغزو أسواق مناطق النظام بحلب

    بلدي نيوز - حلب ( عبدالقادر محمد)  
    كثر الطلب في الآونة الأخيرة على الألبسة الجاهزة المصنعة في ريف حلب الشمالي المحرر من قبل التجار الموجودين في مناطق سيطرة النظام، بسبب جودتها ونوعية الأقمشة المصنوعة منها، والمستوردة من تركيا. 
    وقال زكريا حمشو صاحب معمل لصناعة الألبسة الجاهزة في الريف الشمالي إن الطلب زاد بشكل ملحوظ على الألبسة التي تصنع في المناطق المحررة، لعدة أسباب أهمها، الإتاوات التي تأخذها الحواجز من التجار في مناطق النظام، وفرض الغرامات المالية الكبيرة بحجة دعم الميليشيات التي تقاتل في صفوف قوات النظام.
    وأضاف حمشو أن صناعة الألبسة الجاهزة ازدهرت في ريف حلب، بسبب توفر الكوادر والخبرات، والأيدي العاملة من الشباب "بينما لا تتوفر هذه الأمور في مناطق سيطرة النظام، بسبب هجرة الناس والشباب لعدم وجود الأمن".
    وأشار حمشو أن "كل ما يشيعه النظام حول الاستقرار والصناعات المنتشرة والأمان غير صحيح لأن الشبيحة هم من يحكمون".
    في حين، قال أحمد وهو أحد التجار في مناطق النظام لبلدي نيوز "نسبة الضرائب المفروضة علينا قد أنهكتنا، وهذه الضرائب تكون على الطبقتين الفقيرة والمتوسطة مما تزيد وضعهم سوء، أما الأغنياء فلا تتجاوز نسبتهم 4 بالمئة من سكان مناطق سيطرة النظام وخصوصا الصناعيين والتجار الذين لم يجدوا بيئة تناسب عملهم".
    وأضاف أحمد "كل هذه الأسباب جعلتنا نطلب الألبسة الجاهزة من تجار المناطق المحررة، بسبب جودتها وتوفرها بالعدد والنوع والسعر المطلوب"،
    يذكر أن مئات المعامل والورشات ومصانع الألبسة تم افتتاحها في الريف الشمالي، وتصنع بضائع بجودة عالية وتوفر المئات من فرص العمل.

    حلبمناطق سيطرة نظام الأسدالألبسة التركيةالمناطق المحررةريف حلب الشمالي