ما سبب إيقاف تحديث بيانات "الكيملك" للسوريين بتركيا؟

لاجئون

الثلاثاء 23 تشرين الأول 2018 | 2:48 مساءً بتوقيت دمشق

تركياالولايات التركيةالكيملكسوريا

  • ما سبب إيقاف تحديث بيانات

    بلدي نيوز
    أوقفت مديريات الهجرة في الولايات التركية مؤخراً، إيقاف عملية تحديث بيانات بطاقة الكمليك الخاصة بالسوريين، بعد شهرين على إطلاقها، دون وجود أسباب أو مبررات رسمية.
    وتعد المحافظات الحدودية كـ "هاتاي وعنتاب وشانلي أورفا" إضافة لمحافظات أخرى في الشمال التركي كـ "اسطنبول وبورصة وقونيا" من أكثر المحافظات التي تضم سوريين في تركيا وهو ما جعلها أولى المحافظات التي توقف نظام المواعيد الخاصة بتحديث البيانات رغم فرضها التحديث الجديد مؤخراً وتحذيرها من مغبة عدم إجرائه.
    ويعاني السوريون في تركيا من حجز مواعيد تحديث البيانات، ليزداد الطين بلة بإيقاف العملية بشكل تام من قبل دوائر الهجرة في تركيا.
    كما يعاني اللاجئون السوريون في تركيا من تقييد حركتهم داخل الأراضي التركية، بعد منع اللاجئ السوري من التنقل بين الولايات التركية بدون إذن سفر من دائرة الأمنيات، وهو الإذن الذي لا يمكن الحصول عليه دون تحديث البيانات القديمة للنسخة القديمة من بطاقة "الكمليك".
    وأثّر تجميد عملية تجديد البيانات بشكل سلبي على الأغلبية الساحقة من السوريين الموجودين في تركيا، حيث أن كثيراً منهم وجدوا أنفسهم في مأزق يمنعهم من أي نشاط.
    مديرية الهجرة التركية بدورها كان لها رأي آخر وحملت ما يجري للسوريين، حيث قالت موظفة الاستلام في مركز التحديث بأنطاكيا لـ "أورينت نت"، إن "الضغط الحاصل يتحمله السوريون أنفسهم، هناك المئات ممن حجزوا مواعيد ولم يحضروا كما أن هناك المئات ممن أخبرناهم بأنه لا داعي لتحديث بياناتهم وقاموا بحجز موعد تحت مسمى (احتياط)، حرمان البعض يتحمل مسؤوليته الغالبية وفي كل الأحوال نحن نعلم الوضع جيداً ولا أعتقد أن الإيقاف سيستمر طويلاً، ربما لشهر أو ربما لمطلع العام المقبل وسنستمر بالتحديث لحين حصول جميع السوريين على البطاقات الجديدة.
    ويأمل ملايين السوريين في تركيا انتهاء هذه التعقيدات المفروضة عليهم، والتي أثرت على حياتهم وأشغالهم بشكل واضح.
    المصدر: بلدي نيوز + أورينت نت

    تركياالولايات التركيةالكيملكسوريا