إتاوات النظام ترفع أسعار مواد البناء في دمشق وريفها

اقتصاد

الأربعاء 7 تشرين الثاني 2018 | 6:52 مساءً بتوقيت دمشق

مواد البناءدمشقحديدالغوطة الشرقية

  • إتاوات النظام ترفع أسعار مواد البناء في دمشق وريفها

    بلدي نيوز - (أشرف سليمان)
    شهدت أسعار مواد البناء في مناطق التسويات بدمشق وريفها، ارتفاعاً كبيراً في الآونة الأخيرة، حيث ارتفع سعر طن الحديد الواحد بنسبة 6 بالمئة، ووصل إلى 355 ألف ليرة، فيما بلغ ثمن الأسمنت 55 ألف ليرة للطن الواحد، كما نقلت مصادر محلية خاصة.
    السيد "أبو رياض حسن" وهو صاحب أحد المنشآت الصناعية في حي برزة الدمشقي قال لبلدي نيوز: "إن النظام يفرض مبالغ إضافية عند إدخال مواد البناء إلى مناطق التسويات كما في حي برزة الدمشقي وحي القابون وغيره، فمثلاً (ثمن سيارة الرمل وصل سعرها إلى 100 ألف ليرة سورية ومثلها سيارة البحص)، بينما بلغ سعر اللبنة الواحدة قياس 15 سم أكثر من 230 ليرة، وثمن تركيبها أكثر من 100 ليرة.
    وحول مناطق التسويات في الغوطة الشرقية؛ قال "صلاح حمدان" من مدينة عربين: "إن النظام يمنع الناس من ترميم منازلهم إلّا بحدود ضيّقة، بسبب ارتفاع مواد البناء وتشديدات النظام على الأهالي".
    يشار إلى أن ارتفاع أسعار مواد البناء في مناطق النظام، عائد إلى حديث النظام المضطرد عن قرب مرحلة إعادة الإعمار والترويج لعودة آلاف السوريين إلى بلدهم، بينما على أرض الواقع فإن شيئاً من هذا لم يحدث.

    مواد البناءدمشقحديدالغوطة الشرقية