"فرقة الحمزة" تنسحب من حواجزها في منطقة عفرين

بلدي اليوم

الأربعاء 21 تشرين الثاني 2018 | 10:42 صباحاً بتوقيت دمشق

عفرينالباسوطةفرقة الحمزةتسليم حواجزالشرطة العسكريةالجيش الوطني السوري

  • بلدي نيوز - (عبد القادر محمد) 
    قررت فرقة الحمزة المنضوية ضمن الفيلق الثاني، في الجيش الوطني السوري، تسليم عدد من حواجزها في منطقة الباسوطة بريف مدينة عفرين إلى الشرطة العسكرية.
    وأفاد مراسل بلدي نيوز بريف حلب، "أن القرار صدر من قيادة الفرقة، وسيتم تسليم الحواجز الرئيسية في الباسوطة إلى الشرطة العسكرية بالتنسيق مع قائدها "العقيد أبو إبراهيم" بدءاً من اليوم الأربعاء".
    ويأتي قرار تسليم الحواجز بعد ورود عدة شكاوى من المدنيين حول قيام بعض العناصر بأخذ ضرائب وأتاوى على شاحنات نقل البضائع والنفط.
    وثمنّت هيئة الأركان التابعة للجيش الوطني، في بيان لها الخطوة التي قام بها أهالي مدينة جرابلس خلال الاجتماع المنعقد بتاريخ 18/11، والتي حيّدوا من خلالها مدينتهم عن أية عملية أمنية قد تجري فيها على غرار ما جرى في عفرين.
    وكان المجلس المحلي في مدينة جرابلس، اتفق مع الجيش الوطني والشرطة العسكرية، على تسليم المطلوبين للقضاء، دون تنفيذ أي عملية عسكرية.
    وطالب الجيش الوطني في بيانه، أهالي جرابلس بأخذ "دورهم وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه وتسليم كل من ورد اسمه في حملة الفساد لفرع الشرطة العسكرية، لاستكمال التحقيقات وتقديمهم للقضاء العسكري لينالوا الأحكام العادلة".
    وحذر البيان من "اضطرار الجيش الوطني لاستخدام القوة العسكرية"، مشيراً إلى أنه سبق له أن "حاور الجميع دون استخدام القوة إلا عندما وصل إلى أبواب مقفلة".
    وتشهد مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي، فرض عدم تجوال، أعلنتها هيئة الأركان ابتداءً من صباح اليوم الأربعاء، حتى إشعار آخر.

    عفرينالباسوطةفرقة الحمزةتسليم حواجزالشرطة العسكريةالجيش الوطني السوري