لهذا السبب أعدمت دار قضاء حلب شابين

لهذا السبب أعدمت دار قضاء حلب شابين
  • الأحد 2 آب 2015

نفذت "دار القضاء" في مدينة حلب حكم الإعدام رمياً بالرصاص بحق سبعة أشخاص على مرأى جمع من المدنيين في حي الشعار بحلب، يوم أمس السبت.
متحدث باسم دار القضاء تلا بياناً قبيل تنفيذ حكم الإعدام، يوضح من خلاله التهم الموجهة للشبان المدانين وكيف تم إلقاء القبض عليهم.
وبحسب البيان، "ثبت تخابر خمسة عناصر منتمين إلى جبهة أنصار الدين مع ضباط في قوات النظام السوري، وكانوا يخططون لتسهيل دخول جنود النظام إلى حي كرم الطراب شرقي حلب".
وكشف المتحدث عن التهم الموجهة إلى شقيقين اثنين "اعتديا على والدتهما جنسياً في حي الميسر شرقي حلب".
مقربون من عائلة الشقيقين المتهمين باغتصاب والدتهما أكدوا لشبكة بلدي أن "السيدة (ز – ش) التي كانت تتعرض للاغتصاب على يد اثنين من أبناءها، روت لهم كيف يتم اغتصابها وتهديدها بالقتل في حال أخبرت أحد بما يجري، فسارع المقربون من السيدة لإخبار دار القضاء بجميع التفاصيل وتم إلقاء القبض على الشابين في منزلهما".