لأول مرة .. تسيير حافلات بين مناطق الإدارة الذاتية وإقليم كردستان

تقارير

الثلاثاء 4 كانون الأول 2018 | 9:22 مساءً بتوقيت دمشق

سورياكردستان العراقالادارة الذاتية الكرديةتسيير حافلات مائيةمناطق الإدارة الذاتية

  • لأول مرة .. تسيير حافلات بين مناطق الإدارة الذاتية وإقليم كردستان

    بلدي نيوز 
    وافقت السلطات المحلية في إقليم كردستان العراق، أمس الاثنين، على تسيير حافلات عبر المعبر المائي المؤقت بين مناطق سيطرتها وسيطرة "الإدارة الذاتية" في سوريا، من دون استخدام القوارب الصغيرة ككل مرة، بعد حادثة غرق أودت بحياة بعض المدنيين.
    ويقع الممر المائي الذي تم افتتاحه على جسرٍ مروري فوق نهر دجلة الذي يعد الوسيلة الأبرز لنقل السلاح والمعدات العسكرية إلى الطرف السوري لقوات "سوريا الديمقراطية" من قبل التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن.
    ومنذ سنوات، لم يكن أمام المسافرين من مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية" في سوريا، سوى استخدام قوارب صغيرة لعبور نهر دجلة، أثناء سفرهم إلى إقليم كردستان العراق، رغم المخاطر المحفوفة بهذه العملية من السفر.
    ويعتبر هذا المعبر الحدودي الذي يفصل بين الجانبين السوري والعراقي غير رسمي من جهة السلطات العراقية، فقد افتتح في العام 2012 من جهة إقليم كُردستان العراق بقرار من رئيسه المتنحي مسعود بارزاني، وذلك لتسهيل انتقال الراغبين من الجانب السوري بالسفر إلى الإقليم.
    ولا يعد المعبر رسمياً من الجهة السورية أيضاً، إذ تسيطر عليه قوات عسكرية تتبع للإدارة الذاتية، ويسمح كلا الطرفين بمرور المسافرين بشرط إنجازهم الأوراق المطلوبة.
    ويأتي هذا القرار بعد انقلاب أحد المراكب يوم الأحد، حيث فقد أحد موظفي المعبر من الجانب العراقي حياته بعد غرقه في نهر دجلة دون إعلانٍ رسمي من الطرف الآخر عن هذه الخطوة.
    المصدر: العربية نت

    سورياكردستان العراقالادارة الذاتية الكرديةتسيير حافلات مائيةمناطق الإدارة الذاتية