تخفيضات في المحال الغذائية تخفف أعباء الحياة على المهجرين بحلب

بلدي اليوم

الثلاثاء 11 كانون الأول 2018 | 1:14 مساءً بتوقيت دمشق

مدينة البابريف حلب الشرقيحلبسوريامهجرون

  • بلدي نيوز- (عمران الدمشقي)
    خفّض عدد من أصحاب المحلات التجارية والغذائية، أسعار الطعام في مدينة الباب، بريف حلب الشرقي، في مبادرة لتخفيف معاناة القاطنين في المدينة، والذين ينحدر غالبيتهم من مناطق متفرقة من سوريا هجروا قسراً منها.
    وقال أبو ياسر صاحب محل فلافل، لبلدي نيوز: "قمنا بتخفيض سعر السندويشة، بسبب أنَّ الوضع المعيشي في المدينة سيء، ودخل رب العائلة، ليس بالمطلوب حتى يقدر تأمين لقمة العيش، وأتمنى من جميع المحلات في مدينة الباب، بتخفيض الأسعار، لكي نكون عوناً لأهالينا".
    بدوره قال "أبو سمير" صاحب محل حلويات، لبلدي نيوز: "بعد تخفيض أسعار بيع الحلويات في المحل، أصبح هناك إقبال من الأهالي عشرة أضعاف عن قبل، حيث أن هناك مئات العوائل لم تكن لديها القدرة على شراء الحلويات وبعد تخفيض سعرها، بات يمكنها شراءها بما يتناسب مع دخلهم".
    ويقول ياسر أبو سعيد، أحد مهجري الغوطة الشرقية، لبلدي نيوز: "مبادرة أصحاب المحلات الغذائية، خطوة مناسبة لجميع المهجرين القاطنين في المدينة، حيث أصبح من الممكن الآن شراء ما كان يصعب علينا شراءه، بسبب عدم تناسب دخل العائلة مع حاجياتها، وأتمنى أن تتوسع المبادرة لتشمل المحلات التجارية الأخرى".
    وفي وقت سابق، أطلق ناشطون اعلاميون في الشمال السوري المحرر، في محافظتي إدلب وريف حلب، حملة "كن مع الفقير"، وذلك بهدف حث التجار وأصحاب المحال التجارية على تخفيض أسعار البضائع.

    مدينة البابريف حلب الشرقيحلبسوريامهجرون