النظام يواصل التصعيد شمالاً ومظاهرات تطالب بإسقاط النظام في الرقة شرقاً

بلدي اليوم

الجمعة 11 كانون الثاني 2019 | 9:41 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا

  • بلدي نيوز - (التقرير اليومي)
    تواصل قوات النظام والميليشيات الموالية له قصفها المدفعي والصاروخي على مناطق إدلب وحماة وريف حلب، خلف جرحى في صفوف المدنيين، في وقت خرجت مظاهرة حاشدة في مدينة الرقة تطالب بالحرية وإسقاط النظام السوري.
    ففي حلب شمالاً، استهدفت فصائل المعارضة بالمدفعية مواقع قوات النظام في سد شغيدلة بريف حلب الجنوبي، في وقت قصفت قوات النظام بلدتي الحميرة وخان طومان بريف حلب الجنوبي.
    وفي إدلب، قصفت قوات النظام المتمركزة في معسكر الطامة بريف إدلب الشرقي، براجمات الصواريخ كل من بلدات جرجناز والغدفة وحاس بريف إدلب الجنوبي.
    وفي السياق، تعرضت بلدة الناجية بريف إدلب الغربي لقصف مماثل مصدره قوات نظام الأسد المتمركزة في معسكر جورين.
    بالانتقال إلى حماة وريفها، استهدفت طائرة مسيرة بدون طيار تابعة للنظام بقنابل مسمارية متفجرة بشكل مباشر عائلة في مدينة اللطامنة، ما تسبب باستشهاد الطفلة رفيدة صطوف الحضيري (14 عاما) وإصابة امرأة أخرى بجروح.
    وفي السياق، قصفت حواجز النظام المتمركزة في قرية زلين منازل المدنيين في اللطامنة بصاروخ كورنيت، كما تعرضت المدينة فجر اليوم لقصف بقذائف الدبابات.
    إلى ذلك، قصفت مدفعية النظام قريتي الزيارة وتل الصخر ما تسبب بدمار كبير في منازل المدنيين.
    جنوباً في درعا، شن مجهولون هجوماً بالأسلحة الرشاشة على مواقع قوات النظام في بلدة الكرك الشرقي بريف درعا، بعد أقل من يوم على هجوم مماثل في بلدة غباغب.
    وفي المنطقة الشرقية، قضى طفل من بلدة الشعفة بريف دير الزور الشرقي، اليوم الجمعة، بسبب الجفاف ونقص الأدوية والتغذية نتيجة الحصار الذي كانت تفرضه قوات سوريا الديمقراطية "قسد" على جيب هجين.
    وفي الصدد، اقتربت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، من طرد تنظيم "داعش" من آخر جيب له بريف دير الزور الشرقي، بعد سيطرتها على كامل بلدة الشعفة والانهيارات الأخيرة التي شهدها التنظيم في صفوفه.
    إلى ذلك، كشفت مصادر خاصة لبلدي نيوز عن قيام قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، هددت دول التحالف الدولي بتسلم المعتقلين من رعاياها ومواطنيها المنتسبين لتنظيم "داعش" للنظام السوري.
    وفي الرقة، خرجت مظاهرة حاشدة، اليوم الجمعة، في مدينة الطبقة غربي مدينة الرقة، وتخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، طالبت بالحرية وإسقاط نظام الأسد، وتأتي هذه المظاهرات بعد الأنباء حول مفاوضات بين قوات "قسد" والنظام.
    وفي السياق، نقلت قوات التحالف الدولي عدّة آليات من قاعدة "خراب عشق" غربي عين عيسى بريف الرقة الشمالي، إلى إحدى القواعد الأمريكية في العراق.
    كما أكّدت مصادر خاصة، إن رتلا آخر يضم آليات وعناصر انسحب أيضاً، مساء اليوم الجمعة، من صوامع العالية بريف رأس العين شمال محافظة الحسكة إلى الأراضي العراقية.
    إلى ذلك، قتل شاب حاول الهروب من مناطق سيطرة النظام في معبر الدلحة المائي الواقع تحت سيطرة نظام الأسد إلى مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، حيث استهدف من حاجز النظام بشكل مباشر ممّا أدى إلى مقتله على الفور.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا