تفجير انتحاري يستهدف قوات التحالف بمنبج وخسائر جديدة من "قسد" بدير الزور

بلدي اليوم

الأربعاء 16 كانون الثاني 2019 | 10:49 مساءً بتوقيت دمشق

حلبادلبدرعاالرقةدير الزور

  • بلدي نيوز - (التقرير اليومي) 
    تعرضت مدينة منبج بريف حلب الشرقي لتفجير انتحاري، خلف ضحايا في صفوف المدنيين وقوات التحالف، من جهة ثانية قتل عدد من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بتفجيرين منفصلين بريف دير الزور الشرقي.
    ففي حلب شمالاً، قتل أربعة جنود أمريكان وجرح ثلاثة، كما قضى 13 مدنياً بإنفجار انتحاري وسط مدينة منبج بريف حلب الشرقي، أعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عنه.
    إلى ذلك، توفيت طفلة في حي بستان القصر وسط مدينة حلب، نتيجة البرد التي تعتبر ثاني حالة وفاة جراء البرد خلال أسبوع.
    وفي إدلب، أصيب أربعة أطفال بجروح متوسطة، جراء انفجار قنبلة من مخلفات قصف سابق أثناء رعيهم للأغنام بالقرب من قرية أبلين في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.
    وفي سياق منفصل؛ أعلنت مديرية الصحة الحرة في محافظة إدلب، أن جميع العاملين في 35 منشأة طبية، من ضمنها سبعة مستشفيات، يعملون بشكل تطوعي، نظراً لإيقاف الدعم من قبل منظمة التعاون الفني الألمانية GIZ.
    جنوباً في درعا وريفها، ظهرت عبارات على الجدران تطالب بإسقاط قوات النظام في مدينة جاسم بريف درعا الغربي، كما قتل ثلاثة من عناصر الشرطة بهجوم مجهول في مدينة نوى بريف درعا الغربي.
    وفي المنطقة الشرقية؛ قال مراسل بلدي في الرقة؛ إن مجهولين شنوا هجوماً بالأسلحة الخفيفة على حاجز الصناعة في مدخل شارع 23 شباط الشرقي، ما تسبب بمقتل ثلاثة عناصر من "قسد" وإصابة آخرين بجروح متفاوتة تم نقلهم إلى المستشفى على الفور.
    إلى ذلك هدمت قوات "قسد" مسجد مساكن "البلغار" شرقي مدينة الشدادي في محافظة الحسكة لأسباب مجهولة، في وقت شيعت مجموعة من عناصرها الذين قتلوا خلال المعارك الدائرة ضد تنظيم "داعش" في الريف الشرقي من محافظة دير الزور.
    إلى ذلك؛ قضى قيادي في مجلس دير الزور العسكري المنضوي في صفوف قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، اليوم الأربعاء، جراء استهداف سيارته بعبوة ناسفة بالريف الشرقي لمحافظة دير الزور الشرقي.
    وفي السياق؛ قتل وجرح عدد من عناصر "قسد" جراء استهدافهم بعبوات ناسفة بريف دير الزور الشرقي.

    حلبادلبدرعاالرقةدير الزور