النظام يواصل قصفه لمناطق المعارضة شمالاً و"قسد" تشيع المزيد من قتلاها شرقا

بلدي اليوم

الجمعة 1 شباط 2019 | 10:35 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا

  • بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    واصلت قوات النظام والميليشيات الموالية لها قصفها المدفعي والصاروخي على قرى وبلدات ريفي إدلب وحماة شمالاً، في وقت شيعت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" المزيد من القتلى في ريف الحسكة الجنوبي.
    ففي حلب؛ ألقت قوات الشرطة والأمن الوطني العام في مدينة الباب بريف حلب الشرقي، القبض على شخص وضع قنبلة يدوية في مشفى الباب الكبير.، في حين انفجرت عبوة ناسفة في شارع الجزيرة داخل مدينة منبج بريف حلب الشرقي، دون ورود تفاصيل أخرى.
    إلى ذلك، نظمَّ ناشطون إعلاميون ومدنيون في مدينة "مارع" بريف حلب الشمالي، وقفة تضامنية مع أهالي ريف دير الزور الشرقي النازحين من مناطق سيطرة تنظيم "داعش" إلى مناطق سيطرة "قسد".
    وفي إدلب، قصفت قوات نظام الأسد المتمركزة في معسكر الطامة بريف إدلب الشرقي، بلدتي جرجناز والتح بالريف الجنوبي دون تسجيل إصابات في صفوف المدنيين.
    بالانتقال إلى حماة وريفها، قصفت قوات النظام بالمدفعية والصواريخ مدينتي "كفرزيتا واللطامنة" شمال حماة، ما تسبب بإصابة عدد من المدنيين بجروح متفاوتة الخطورة.
    كما أصيب مدني بجروح جرّاء قصف قوات النظام بالمدفعية قرية الحويز في منطقة سهل الغاب غرب حماة، بالإضافة إلى استهداف قرى "باب الطاقة والصخر والبويضة" بالمدفعية، ما تسبب بدمار كبير في منازل المدنيين.
    جنوباً في درعا، اعتقلت قوات النظام القيادي في فصائل المصالحات طارق العلو، بعد اتهامه بارتكاب جرائم خطف وقتل، كما ظهرت كتابات جديدة مناوئة لنظام الأسد في مدينة داعل بريف درعا، في استمرار لحالة الاحتقان ضد ممارساته جنوب سوريا.
    وفي المنطقة الشرقية، استشهد مدنيان في مدينة "العشارة" بريف دير الزور الشرقي، جراء استهدافهم بغارة جوية من طائرة مسيرة عن بعد.
    وفي الصدد، شيعت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، مجموعة من عناصرها في مدينة "الشدادي بريف الحسكة، قتلوا في وقت سابق خلال المعارك الدائرة ضد تنظيم "داعش" بريف دير الزور الشرقي.
    وفي سياق آخر، اعتقلت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" ستة عناصر من تنظيم "داعش"، في بلدة "غرانيج" بريف دير الزور الشرقي.
    في الغضون؛ قتل ثلاثة عناصر من قوات "قسد" في قرية "الحريجية" بريف دير الزور الشمالي، جراء استهدافهم من قبل مجهولين.
    وفي سياق منفصل؛ سلم قيادي من في قوات سوريا الديمقراطية "قسد" ثلاثة عناصر روس من تنظيم "داعش" إلى القوات الروسية التي تتواجد في ريف دير الزور.
    وفي الرقة؛ أصيب عدد من المدنيين بجروح، جرّاء إلقاء قنبلة يدوية في أحد المحال التجاري وسط مدينة الرقة، الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" من مجهولين.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا