بينهم امرأتان.. أربعة شهداء بقذائف النظام والتنظيم في الحسكة

بينهم امرأتان.. أربعة شهداء بقذائف النظام والتنظيم في الحسكة
  • الاثنين 29 حزيران 2015

استشهد مدنيون، وجرح آخرون بعد منتصف ليل الأحد في مدينة الحسكة، جراء سقوط قذائف هاون على منزلهم.
مراسل شبكة بلدي الإعلامية أكد أن 3 مدنيين من عائلة واحدة قضوا بالقصف الذي استهدف منزلهم في محيط (المسلخ) بحي العزيزية، وهم: "طه جربوع، وزوجته، وشقيقته".
وأفاد المراسل أن مدني استشهد أيضاً بالقصف، مشيراً إلى أن المنطقة التي يقيمون فيها خاضعة لسيطرة التنظيم، بينما لم يتم التأكد من مصدر القصف.
وتشهد احياء النشوة الشرقية، وغويران، والعزيزية، والغزل اشتباكات عنيفة بين التنظيم، وقوات النظام المعززة بـ "الوحدات الكردية"، وغارات جوية للطيران الحربي على مناطق الاشتباكات.
وكان تنظيم (الدولة) استهدف المنطقة القريبة من دوار الصالحية بسيارة مفخخة ظهر أمس (الاحد)، ما أدى لإصابة عدد من عناصر "الوحدات الكردية"، كما انفجر خزان للغاز بمبنى (سادكوب)، جراء استهدافه بقذائف الهاون من قبل عناصر التنظيم.
المعارك الدائرة في المدينة نتج عنها حركة نزوح للمدنيين، هي الأضخم في تاريخ الحسكة بحسب ناشطي المدينة، حيث توجه الآلاف إلى الاحياء الشمالية، ومدن الريف الشمالي، يفترش الآلاف منهم العراء، والشوارع تحت أشعة الشمس، ودرجات الحرارة المرتفعة، وغياب للمنظمات الإنسانية، والمدنية.