النظام يصعّد قصفه شمالاً وداعش يهاجم النظام شرقاً

بلدي اليوم

الأربعاء 6 شباط 2019 | 9:58 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا

  • بلدي نيوز - (التقرير اليومي)
    صعّدت قوات النظام والميليشيات الموالية لها، قصفها المدفعي والصاروخي على قرى وبلدات ريف إدلب وحماة، مسجلةً إصابات عدّة في صفوف المدنيين، في وقت شن تنظيم "داعش" هجوماً على مواقع النظام في بادية دير الزور، ليسجل الطيران الروسي أولى غاراته على مناطق التنظيم المحاصرة من قبل قوات "قسد" والتحالف الدولي.
    ففي حلب، أصيب ثلاثة مدنيون بجروح متفاوتة، جرّوء انفجار دراجة نارية مفخخة بالقرب من "سوق الهال القديم"، وسط مدينة الباب بريف حلب الشرقي.
    وفي الأثناء، نظّم ناشطون في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية بمناسبة الذكرى السنوية الثالثة لإحتلال بلدتي "منغ وتل رفعت" وعشرات القرى من قبل قوات سوريا الديمقراطية "قسد".
    وفي إدلب، قال مراسل بلدي نيوز، إن قوات النظام والميليشيات الطائفية المساندة لها قصفت صباحاً بلدة جرجناز بعدد من الصواريخ المحملة بالقنابل العنقودية؛ الأحياء السكنية في جرجناز، ما أدى إلى استشهاد طفل وإصابة آخر بجروح بليغة.
    ولفت المراسل، إلى أن قوات النظام المتمركزة في بلدة أبو دالي جددت قصفها مساء اليوم الأربعاء، بعشرات قذائف المدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ على بلدة جرجناز جنوب إدلب، ما أسفر عن إصابة 12 مدنياً كحصيلة أولية.
    وأشار مراسلنا إلى أن قوات النظام قصفت أيضاً أطراف بلدة "كفرسجنة" وقرى "الشيخ دامس وركايا ومدايا" بعدد من الصواريخ العنقودية، مقتصرةً أضرارها على الماديات.
    وفي الأثناء، أعلن المجلس المحلي في بلدة جرجناز، أن البلدة أصبحت منكوبة وخالية من السكان بشكل كامل جراء الهجمة الشرسة لقوات النظام والميليشيات المساندة له، من قصف مدفعي وصاروخي يستهدف البلدة.
    وطالب المجلس المحلي المنظمات الإنسانية وهيئات المجتمع المدني بتحمل مسؤوليتها اتجاه المدنيين الفارين او النازحين من البلدة جراء القصف المستمر.
    بالانتقال إلى حماة وريفها، صعّدت قوات النظام من قصفها المدفعي والصاروخي على مدينة اللطامنة وقرى الزكاة والأربعين وحصرايا وتل الصخر والجنابرة ومعركبة بريف المحافظة، وأسفر ذلك القصف عن وقوع أضرار مادية دون تسجيل إصابات في صفوف المدنيين.
    جنوباً، في درعا وريفها؛ استقبل مخيم الركبان للاجئين السوريين قافلة مساعدات أممية عن طريق مناطق سيطرة النظام، ومن المفترض أن يتم توزيع المساعدات غداً (الخميس).
    وفي المنطقة الشرقية؛ هاجم عناصر تنظيم "داعش"، نقاط قوات النظام في مدينة البوكمال من جهة الباغوز فوقاني في عملية تسلل هي الثالثة على التوالي لعناصر التنظيم للعبور نحو البادية، والطيران الروسي يرد للمرة الأولى منذ أعوام بقصف مناطق التنظيم المتبقية بريف دير الزور الشرقي.
    وفي للسياق، وصلت مجموعات شيعية عراقية وإيرانية إلى مدينة الميادين بريف ديرالزور الشرقي بغية دفع الأهالي للالتحاق بالمذهب الشيعي.
    إلى ذلك، أعادت القوات الروسية، شاحنة من الأسلحة والذخائر لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" بعد فرار أحد قادتها العسكريين بها باتجاه مناطق سيطرة قوات النظام بريف دير الزور.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا