والد أحد الضحايا الفرنسيين يناشد ماكرون منع عودة المتطرفين من سوريا

تقارير

الأحد 10 شباط 2019 | 12:12 صباحاً بتوقيت دمشق

فرنسااعتداءات تولوز ومونتوبانمحمد مراحايمانويل ماكرونسورياالمتطرفين الفرنسيينقسد

  • والد أحد الضحايا الفرنسيين يناشد ماكرون منع عودة المتطرفين من سوريا

    بلدي نيوز 
    ناشد والد أحد الضحايا السبعة الذين قتلوا في اعتداءات تولوز ومونتوبان سنة 2012 في الجنوب الفرنسي على يد ا"محمد مراح" الذي يحمل الجنسية الفرنسية، الرئيس إيمانويل ماكرون، منع المتطرفين الفرنسيين المحتجزين في سوريا على أيدي قوات سوريا الديمقراطية "قسد" من العودة إلى فرنسا.
    وكتب" ألبير شنوف" رسالة مفتوحة نقلتها وكالة الأنباء الفرنسية "سيدي الرئيس، ستعملون خلال الأسابيع المقبلة على إعادة 130 جهاديا فرنسياً قسم منهم أيديهم ملطخة بدماء أبنائنا. أنا أرفض بكل ما أوتيت من قوة هذا القرار المجرم وأطلب منكم التمهل في هذا القرار، لا بل أن ترفضوا عودتهم وأن توكلوا أمرهم إلى سوريا".
    ومطلع العام الجاري دعت الولايات المتحدة الدول المعنية، إلى استعادة مواطنيها الذين التحقوا بتنظيم "داعش" من سوريا ومحاكمتهم.
    ويحاول حلفاء الولايات المتحدة منذ أسابيع، التوصل لاتفاق بشأن مصير المقاتلين الأجانب المعتقلين لدى قوات "قسد"، والتي حذرت من أنها لن تتمكن من حراسة سجونها عند رحيل القوات الأمريكية من سوريا.
    وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية، أعلنت في وقت سابق أن باريس تدرس كل الخيارات بشأن الجهاديين الفرنسيين الأسرى لدى "قسد"، بما في ذلك إعادتهم إلى فرنسا، وذلك لمنع هروب وتبعثر هؤلاء الأشخاص الذين يمثلون خطرا محتملا.
    وقالت قناة BFM التلفزيونية الفرنسية، إن حوالي 130 فرنسيا بين رجل وامرأة، معتقلين في سوريا للاشتباه في انخراطهم في صفوف المقاتلين المتطرفين، وسيتم نقلهم إلى فرنسا في غضون الأسابيع القادمة من أجل مقاضاتهم.

    فرنسااعتداءات تولوز ومونتوبانمحمد مراحايمانويل ماكرونسورياالمتطرفين الفرنسيينقسد