أحرار الشام: إيران تريد إفراغ الزبداني من أهلها

أحرار الشام: إيران تريد إفراغ الزبداني من أهلها
  • الأربعاء 5 آب 2015

(بلدي) - أصدرت حركة أحرار الشام  اليوم (الأربعاء)، بياناً توضح من خلاله آخر مستجدات المفاوضات مع الجانب الإيراني بخصوص مدينة الزبداني في ريف دمشق.
وقالت الحركة في بيانها،" الإيرانيون أصروا على تفريغ مدينة الزبداني من المقاتلين والمدنيين بشكل كامل، ويأتي هذا المشروع الذي تشرف عليه إيران ترجمة لتغيير التركيبة السكانية في العاصمة دمشق والمناطق المحيطة بها"، مضيفة، أن "قضية مدينة الزبداني شأناً وطنياً سورياً".
ودعت الحركة، جميع الفصائل المقاتلة في سوريا لإشعال الجبهات لتخفيف الضغط على مدينة الزبداني وجميع المناطق المحاصرة، لافتةً إلى أنها ستكثف تواصلها مع أهالي الزبداني في المرحلة المقبلة وستبحث مع باقي الفصائل والعلماء سبل رد العدوان عن المدينة.
وأوضحت الحركة  في بيانها، مخاطبة "الحلفاء الاقليمين" أن "ثورة الشعب السوري هي خط الدفاع الأول ضد المد الإيراني في المنطقة، حيث تحارب إيران وحلفائها في سوريا وعينهم على مكة المكرمة والمدينة المنورة".
وختم البيان "يعلم عدونا أن مصير عصاباته في الشمال مرهون بمصيركم، ونعلمكم يا أهلنا في الزبداني أننا سنبقى معكم خطوة بخطوة والأولوية عندنا هي سلامتكم وإن باعدت بيننا المسافات".