الناطق باسم الجيش الوطني: الدوريات التركية الروسية المشتركة هي لوقف اعتداءات "الوحدات الكردية"

بلدي اليوم

الجمعة 15 شباط 2019 | 8:9 مساءً بتوقيت دمشق

القوات التركيةريف حلب الشماليالقوات الروسية

  • الناطق باسم الجيش الوطني: الدوريات التركية الروسية المشتركة هي لوقف اعتداءات

    بلدي نيوز- (عمران الدمشقي)
    سيّرت القوات التركية والروسية دورية مشتركة، أمس الخميس، على طول الخط بين قرى "مرعناز وعين دقنة وكفر خاشر ومنغ" بريف حلب الشمالي، إذ تعد المرة الأولى التي تشترك قوات روسية تركية في المنطقة وتسير دورية مشتركة.
    وحول هذه الخطوة، قال الرائد "يوسف الحمود" الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني لبلدي نيوز: "هذه الدورية المشتركة مسحت حدود خطوط التماس بين الجيش الوطني السوري و "الوحدات الكردية" في قرى "منغ وعين دقنة وكفر خاشر ومرعناز".
    وأشار إلى أن الهدف من هذه الدوريات هو الحد من اعتداءات "الوحدات الكردية" على مدن وبلدات ريف حلب الشمالي، الواقعة تحت سيطرة الجيش الوطني السوري بعد أن شهدت في الآونة الأخيرة اشتباكات عنيفة بين الطرفين.
    وأضاف، "إنَّ القوات التركية انطلقت من قواعد الجيش التركي بالقرب من الخط الفاصل مع قوات "الوحدات الكردية" وقوات النظام حيث يسيطران على منطقة "تل رفعت"، بينما خرجت القوات الروسية من مطار منغ الذي تتخذه قاعدة لها".
    وسيطرت "الوحدات الكردية" على عدة بلدات وقرى بريف حلب الشمالي، أهمها مدينة "تل رفعت" في العام 2016 بدعم جوي روسي ضد فصائل المعارضة، وبدأت القوات الروسية بنشر بعض النقاط في المنطقة خلال العام 2017.

    القوات التركيةريف حلب الشماليالقوات الروسية