مبادرة شخصية للشباب في صوران بريف حلب الشمالي للتخفيف من معاناة الفقراء والأيتام

بلدي اليوم

الأحد 17 شباط 2019 | 9:53 صباحاً بتوقيت دمشق

حلبصورانمبادرة شبابيةجمع المال للفقراء

  • مبادرة شخصية للشباب في صوران بريف حلب الشمالي للتخفيف من معاناة الفقراء والأيتام

    بلدي نيوز - (عبد القادر محمد)
    أطلق عدد من شباب بلدة صوران بريف حلب الشمالي مبادرة هي الأولى من نوعها للتخفيف من حاجة الفقراء عبر جمع المال من بعض المقتدرين ماديا وتوزيعها على من يحتاج إليه.
    وفي حديث لبلدي نيوز، قال محمد نور، وهو أحد الشباب الذين بادروا بهذا المشروع، إن كثرة الحاجة والفقر دعتنا للتحرك وخصوصا أنه أصبح هنالك الكثير من الأرامل والأيتام الذين خلفتهم الحرب وليس لهم معيل وكافة المنظمات الإغاثية توقفت عن دعمهم وسط غياب تام للمجلس المحلي الذي لم يقدم لهم أي شيء منذ عام ونصف".
    وأضاف نور أن عملنا يقتضي جمع زكاة الأموال من كل تاجر ومقتدر، بالإضافة للتبرعات والصدقات وبعدها ندرس حالة كل عائلة، ونقوم بمساعدتهم بما هم بأمس الحاجة إليه وخصوصاً الحاجات الأساسية "الأمبيرات والخبز ومياه الشرب"، حيث ندفع تكلفة هذه الحاجات بشكل شهري .
    ونوه "نور" أنهم كفريق تطوعي يوزعون المحروقات للمحتاجين إضافة لتقديم حصة غذائية شهرية جيدة لكل عائلة محتاجة.
    وذكر أن عدد العوائل التي استفادت من هذه المبادرة بلغ عددها 30 عائلة منذ انطلاقها قبل قرابة شهر، مضيفا أنهم يطمحون في جمع مبالغ أكبر من أجل تقديم المساعدة لكافة المحتاجين في بلدة صوران. وطالب نور من كافة الميسورين المساعدة ودعم هذا المشروع، قائلاً "نطمح بأن نقدر على افتتاح مشاريع صغيرة في الأيام القادمة تغني الفقراء عن الحاجة".
    وختم بالقول "يجب علينا الاعتماد على أنفسنا لا على المنظمات وإيجاد حلول دائمة ومدروسة لكي نقضي بشكل نهائي على ظاهرة الفقر والعوز.
    يذكر أن عدد الأرامل في ريف حلب الشمالي حسب آخر إحصائية بلغ 3000 في المخيمات و5000 يسكنون في المنازل غالبيتهم يعانون من وضع مادي صعب.

    حلبصورانمبادرة شبابيةجمع المال للفقراء