المرض ونقص الرعاية يستمران بحصد أرواح الأطفال في مخيم "الهول"

بلدي اليوم

الخميس 14 آذار 2019 | 8:38 مساءً بتوقيت دمشق

مخيم الهولريف الحسكة الشرقيوفاة طفل

  • المرض ونقص الرعاية يستمران بحصد أرواح الأطفال في مخيم

    بلدي نيوز- (عمران الدمشقي)
    توفي طفل جراء إصابته بالتهاب رئوي حاد، بالتزامن مع عدم توفر العلاج في مخيم "الهول" بريف الحسكة الشرقي، اليوم الخميس، حيث يعاني سكان المخيم من انعدام الرعاية الصحية والعلاج في المخيم.
    وأفادت مصادر إعلامية محلية؛ إنَّ الطفل "عمر المحمد" قضى اليوم الخميس، في مخيم "الهول" للنازحين السوريين والعراقيين، نتيجة إصابته بمرض التهاب رئوي حاد مما أدى إلى وفاته.
    وأضافت المصادر؛ إنَّ عشرات الأطفال مهددين بالموت جراء انتشار الأمراض في المخيم، وعدم توفر العلاج اللازم والرعاية الطبية، بالإضافة لمنع قوات سوريا الديمقراطية "قسد" نقل نازحي المخيم أطفالهم إلى المستشفيات في الحسكة.
    وسبق أن أعربت منظمة الصحة العالمية عن قلقها إزاء الظروف التي تواجه آلاف الأشخاص ممن هربوا من مناطق المواجهات في دير الزور، خلال الشهرين الماضيين، محذرة من أن الأوضاع في "مخيم الهول" في محافظة الحسكة حالياً في وضع حرج للغاية.

    مخيم الهولريف الحسكة الشرقيوفاة طفل