وزير دفاع الأسد: الورقة المتبقية لدى واشنطن هي "قسد" وسنتعامل معها

سياسي

الاثنين 18 آذار 2019 | 2:55 مساءً بتوقيت دمشق

نظام الاسدواشنطنقسدوحدات الحماية الكرديةايرانالعراق

  • وزير دفاع الأسد: الورقة المتبقية لدى واشنطن هي

    بلدي نيوز
    قال وزير دفاع نظام الأسد "عبد الله أيوب" إن الورقة المتبقية بيد واشنطن هي "قسد"، موضحا أنه سيتم التعامل معها إما بالمصالحة، أو بتحرير المناطق التي يسيطرون عليها بالقوة.
    وأضاف الوزير في تصريحات، اليوم الاثنين، خلال لقائه مع وفود عسكرية من إيران والعراق: "الولايات المتحدة ستخرج من سوريا لأن وجودها غير شرعي. وأي وجود عسكري لأي دولة دون دعوة رسمية للدولة السورية هو غير شرعي ومن حق سوريا الدفاع عن أمنها واستقرارها"، حسب قوله.
    وأشار إلى أن "الدولة السورية ستبسط سيطرتها على كامل جغرافيتها عاجلا أم آجلا وإدلب ليست استثناء"، مؤكدا أن الولايات المتحدة ستخرج من سوريا لأن وجودها غير شرعي.
    واعتبر "أيوب" اجتماعه مع رئيسي الأركان الإيراني والعراقي أنه "اجتماع مهم وناجح جداً ويساعد على مواجهة الأخطار التي أنتجها انتشار الإرهاب"، بحسب قوله.
    وفي السياق، أكد رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية محمد باقري أن إيران ستبقى في سوريا ما دامت الدولة السورية تطلب ذلك.
    وقال "الدولتان السورية والعراقية طلبتا من إيران أن تقف إلى جانبهما في مواجهة الإرهاب، ولذلك قدمت إيران كل ما تملك وكانت مساعدتها مثمرة في إتمام السلم والأمن في هذين البلدين"، حسب زعمه.
    من جانبه، شدد رئيس الأركان العراقي عثمان غانمي على التنسيق مع جيش الأسد، مؤكدا على استمراره من خلال مركز المعلومات، وأشار إلى أن أمن الحدود بين البلدين كان حاضرا في المباحثات، منوها بأن الأيام المقبلة ستشهد فتح المعبر الحدودي واستئناف التجارة بين البلدين.

    نظام الاسدواشنطنقسدوحدات الحماية الكرديةايرانالعراق