محلي "جبل شحشبو" يناشد المنظمات الإنسانية لإغاثة نازخي سهل الغاب

بلدي اليوم

الثلاثاء 19 آذار 2019 | 8:53 مساءً بتوقيت دمشق

جبل شحشبونازحونالوضع الانسانيحماةادلبقصف نظام الأسد

  • محلي

    بلدي نيوز - (مصعب الأشقر)
    طالب المجلس المحلي في "جبل شحشبو"، المنظمات والهيئات الإنسانية بضرورة مساعدة العوائل النازحة من منطقة "سهل الغاب وخان شيخون"، حيث فاق عددها 800 عائلة في قرى وبلدات الجبل.
    وأصدر المجلس المحلي في "جبل شحشبو" بياناً رسمياً، توجه فيه بنداء مناشدة للمنظمات ذات الشأن الإنساني، بضرورة الاستجابة وتلبية احتياجات 840 عائلة نازحة من مناطق "سهل الغاب وخان شيخون"، التي تتعرض للقصف اليومي وتقطن حاليا ً قرى وبلدات "جبل شحشبو"، لاسيما بالقرب من نقطة المراقبة التركية في "شير مغار".
    وفي الصدد؛ قال عضو المجلس المحلي في "جبل شحشبو" عبد الرزاق الخليف: إن المجلس أحصى 840 عائلة نازحة في "جبل شحشبو" نزحت من "سهل الغاب وخان شيخون" موزعة على قرى وبلدات "الشيخ ادريس وشهرناز وحورتة و الصهرية والخالدية والتوبة والميدان وشير مغار"، والنسبة الأكبر تتركز بالقرب من نقطة المراقبة التركية.
    بدوره أكد رئيس المجلس المحلي "حسن اليوسف"؛ إن أهم المتطلبات لإغاثة النازحين هو تأمين الخيام، لاسيما أن قسم كبير من النازحين في العراء، خرجوا تحت وطأة القصف دون أن يصطحبوا معهم أي أمتعة أو وسائل معيشية.
    ولفت "اليوسف" إلى أن القصف الممنهج على منطقة سهل الغاب زاد من أعداد النازحين باتجاه منطقة "جبل شحشبو"، مما يحتم على المنظمات التوجه ومساعدة النازحين هناك، منوها إلى أن المجلس المحلي على أتم الاستعداد للتعاون مع تلك المنظمات، وتقديم كافة التسهيلات لإتمام عملها.
    وتنفذ قوات النظام والقوات الروسية حملة قصف عشوائية على بلدات وقرى سهل الغاب منذ مطلع شباط الماضي، أسفرت عن استشهاد عشرات المدنيين وتهجير آلاف العوائل من المنطقة.

    جبل شحشبونازحونالوضع الانسانيحماةادلبقصف نظام الأسد