"تحرير الشام" تنذر النازحين في أراضي كفريا والفوعة بالإخلاء

بلدي اليوم

الجمعة 22 آذار 2019 | 1:53 مساءً بتوقيت دمشق

هيئة تحرير الشامكفريا الفوعةادلباخلاء

  • بلدي نيوز - إدلب (خاص)
    أنذرت "هيئة تحرير الشام"، مئات العائلات النازحة إلى الأراضي الزراعية في بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب بالإخلاء بشكل مستعجل، خلال مدة أقصاها ثلاثة أيام.
    وبحسب شهادة أحد قاطني مخيم كفريا لبلدي نيوز؛ فإن اللجنة الاقتصادية في هيئة تحرير الشام طالبت سكان مخيمات "كفريا والفوعة والدحروج والحسناوي وعدة مخيمات عشوائية" في المنطقة بالإخلاء لعدم تسديد أجور الأراضي التي أقيمت عليها المخيمات لوزارة الشؤون الاجتماعية والمهجرين التابعة لحكومة الإنقاذ".
    وأضاف "بعد أن تجاهلنا الموضوع فوجئنا بدورية تابعة للقضاء العسكري في تحرير الشام دخلت إلى المخيم، وبدأت بقطع حبال بعض الخيام وإطلاق النار عشوائيا، وأنذرونا بضرورة إخلاء المخيمات خلال مدة أقصاها 72 ساعة بذريعة أن الأهالي يقومون بالاحتطاب من أشجار الزيتون وأن المواشي ألحقت الضرر بالأراضي الزراعية".
    بدوره؛ ناشد مندوبو المخيمات في المنطقة عبر بيان خطي نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي المنظمات الإنسانية والإغاثية لاستدراك أكثر من 400 عائلة مقيمة في المنطقة تعاني من أوضاع معيشية صعبة للغاية، معظمهم من قرى وبلدات ريف حماة الشرقي وريف إدلب الشرقي.
    يشار إلى أن هيئة تحرير الشام فرضت نفوذها على عشرات المخيمات في الشمال السوري، كما فرضت على النازحين دفع أجور الخيام التي أقامتها المنظمات للمهجرين والتي أقاموها على حسابهم، كما فرضت على المنظمات العاملة في مناطق المخيمات تقديم خدماتها عن طريق وزارة الشؤون الاجتماعية والمهجرين، ممّا دفع بعشرات المنظمات بإغلاق مكاتبها ونقلها لأرياف حلب الشمالية.

    هيئة تحرير الشامكفريا الفوعةادلباخلاء