تفجير يستهدف النظام في دمشق وتركيا تسير دورية جديدة شمالي سوريا

بلدي اليوم

الأربعاء 17 نيسان 2019 | 0:37 صباحاً بتوقيت دمشق

حلبادلبحماةدمشقالرقةدير الزور

  • بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    أفادت وسائل إعلام موالية إن عبوة ناسفة استهدفت ضابطاً بالأمن السياسي التابع لقوات النظام في مدينة قدسيا بدمشق، في الوقت الذي سيرت تركيا دورية مراقبة جديدة في الشمال السوري بالتزامن مع قصف مدفعي مكثف للنظام على قرى وبلدات وإدلب وريف حماة.
    ففي حلب شمالاً، قصفت قوات النظام بالمدفعية بلدة "خلصة" بريف حلب الجنوبي، خلف دماراً بالممتلكات، في حين دارت اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر و"الوحدات الكردية" قرب بلدة "مرعناز" بريف حلب الشمالي.
    وفي إدلب، قال مراسل بلدي نيوز؛ إن القوات التركية سيّرت، اليوم الثلاثاء، دوريتين عسكريتين ضمن مناطق خفض التصعيد شمالي سوريا.
    وبحسب مراسلنا، تحركت الدورية الأولى من نقطة المراقبة التركية في مدينة "مورك" شمال حماة باتجاه نقطة المراقبة في حي الراشدين غرب حلب، فيما انطلقت الدورية التركية الثانية من نقطة المراقبة في منطقة تل الطوقان شرق إدلب باتجاه نقطة المراقبة في بلدة الصرمان جنوب إدلب.
    ووفق مراسلنا، تزامن تسيير الدوريات مع تصعيد عسكري عنيف لقوات النظام وميليشياته على بعض مناطق وأرياف إدلب، دون وقوع إصابات، وسط تساؤل المدنيين المستمر عن جدوى وجود تلك الدوريات.
    وفي حماة، استشهدت سيّدة مسنة، وأصيب آخرون بجروح، اليوم الثلاثاء، جرّاء قصف صاروخي لقوات النظام على قرى وبلدات ريف حماة الغربي.
    وقال مراسل بلدي نيوز في حماة؛ إن امرأة مسنة استشهدت في قصف براجمات الصواريخ من قبل حواجز ومعسكرات قوات النظام ومعسكرات الميليشيات الموالية لقاعدة حميميم، استهدف قرية "الكركات" بريف حماة الغربي.
    وأضاف مراسلنا، أن قوات النظام المتمركزة في قرى "الكريم وقبر فضة والعزيزية والرصيف وحاجز النحل"، قصفت أيضاً بأكثر من 200 قذيفة مدفعية وصاروخية وقذائف هاون ودبابات قرى وبلدات "سهل الغاب وجبل شحشبو" بريف حماة الغربي.
    وأوضح مراسلنا أن القصف الذي بدأته ميليشيات النظام الليلة الماضية؛ استمر حتى ظهر اليوم الثلاثاء.
    ووفق مراسلنا؛ فإن القصف طال أيضاً مدينة "قلعة المضيق" وبلدات "الشريعة والحويجة والحويز" وقرى "شهرناز وجسر بيت الراس وباب الطاقة والمهاجرين والحمرا والحويز والمستريحة والكركات"، ما تسبب بإصابة عدد من المدنيين بجروح متفاوتة وحرائق في منازل المدنيين ودمار كبير في البنى التحتية.
    وفي دمشق، دوى انفجار في مدينة قدسيا، ظهر اليوم الثلاثاء، تبين لاحقا أنه استهدف أحد الضباط البارزين في الأمن السياسي التابع للنظام.
    وأورد المركز الإعلامي لمدينة قدسيا خبراً مفاده؛ أن انفجاراً ضخماً دوى في مدينة قدسيا نجم عن انفجار عبوة ناسفة في إحدى السيارات في نزلة الأحداث بمنطقة الجمعيات في قدسيا، لتقوم بعده قوات الأمن والشبيحة بفرض طوق أمني في محيط مكان التفجير.
    وفي الرقة، شنت قوات تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د"، حملة دهم واعتقال، اليوم الثلاثاء، طالت عشرات المدنيين في إحدى بلدات ريف الرقة الشمالي.
    وقال مراسلنا؛ إن هذه القوات أغلقت مداخل ومخارج المدينة وشنت حملة اعتقالات واسعة طالت أكثر من ٦٠ شخصا، من ضمنهم رجال كبار في السن.
    وفي دير الزور؛ أفادت مصادر إخبارية محلية؛ إن ستة عناصر من ميليشيات "الحرس الثوري" الإيراني لقو مصرعهم، بالقرب من نبعة "عين علي" شرقي دير الزور، بانفجار عبوة ناسفة.

    حلبادلبحماةدمشقالرقةدير الزور