ضحايا مدنيون بقصف للنظام شمالا وقتلى للأخير في البادية شرقا

بلدي اليوم

الخميس 18 نيسان 2019 | 11:21 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا

  • بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    تستمر قوات النظام بالتصعيد وقصف المناطق المدنية بمختلف أنواع الأسلحة، حيث قضى وأصيب عشرات المدنيين جراء القصف المدفعي الذي استهدف ريف إدلب الشرقي، في حين قتل وأصيب عدد من قوات النظام بهجوم لعناصر تنظيم "داعش" في منطقة السخنة في بادية حمص.
    ففي حلب شمالاً؛ تمكن الجيش الوطني من ضبط سيارتين مفخختين، كانتا في طريقهما إلى الريف الشمالي الشرقي من حلب الخاضع لسيطرة المعارضة، قادمتين من منبج الخاضعة لسيطرة حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د"، وفجرهما قبل وصولهما إلى المناطق المأهولة.
    وفي سياق آخر؛ نُظمِّت وقفة احتجاجية للعاملين في مجال الصرافة والحوالات احتجاجاً على الأوضاع الأمنية المتردية في مدينة الباب بريف حلب الشرقي، عقب إقدام قتل أحد العاملين في مجال الصرافة وسرقة دراجته النارية.
    وفي إدلب؛ استشهد تسعة مدنيين وأصيب آخرون، اليوم الخميس، جراء استهداف قوات النظام لعدة قرى وبلدات بريف إدلب الشرقي.
    وبحسب ما أفاد مراسل بلدي نيوز؛ فإن حصيلة شهداء مخيم مزرعة "أم توينة" بالقرب من قرية "أم جلال" بريف إدلب الشرقي، ارتفعت إلى سبعة شهداء جلهم من الأطفال والنساء، وأكثر من 15 جريحاً بعضهم بحالة خطيرة.
    وأضاف مراسلنا؛ أنّ سيدتين استشهدتا وأصيب آخرين من ضمنهم أطفال، جراء قصف مماثل استهدف الأراضي الزراعية قرب قرية "أم شريجة" بالريف الشرقي للمحافظة.
    بالانتقال إلى حماة؛ قصفت حواجز النظام بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون والدبابات مدينة "قلعة المضيق"، وأطراف مدينتي "مورك واللطامنة" وقريتي "لحايا والأربعين"، واقتصرت الأضرار على المادية.
    إلى البادية شرقا؛ قُتل 15عنصرا من قوات النظام بينهم ضباط، وأصيب آخرون بجروح، جراء استهدافهم من قبل عناصر تنظيم "داعش" بالأسلحة الرشاشة في مدينة "السخنة"، بريف حمص الشرقي.
    وفي الرقة، افتتحت هيئة الدفاع الذاتي التابعة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، دورة جديدة ضمّت عدداً من المجندين قسراً في محافظة الرقة شرق سوريا.
    إلى ذلك، أفاد مراسل بلدي نيوز في الرقة؛ إن مدنيين اثنين أصيبا بجروح متفاوتة، جراء انفجار عبوة ناسفة بالتزامن مع مرورهما في مزرعة "العدنانية" بريف الرقة الغربي، نقلا على إثرها إلى مستشفى الطب الحديث داخل مدينة الرقة.
    إلى الحسكة؛ أفادت مصادر إخبارية محلية؛ إن عناصر حزب الإتحاد الديمقراطي "ب ي د"، اعتقلوا أحد أعضاء مجالس "الإدارة الذاتية" المحلية بريف القامشلي شمال شرقي الحسكة، بتهمة التواصل مع تنظيم "داعش"، كما اعتقلوا 3 أشخاص بريف رأس العين بهدف سوقهم إلى معسكرات التجنيد.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا