"القانونيين السوريين" تطالب بتصنيف فرق الموت في جيش الأسد إرهابية

تقارير

الجمعة 19 نيسان 2019 | 10:34 مساءً بتوقيت دمشق

هيئة القانونيين السوريينقسدالحرس الثوري

  • بلدي نيوز
    أصدرت "هيئة القانونيين السوريين" مذكرة قانونية، اليوم الجمعة، طالبت فيها بتصنيف "الحرس الجمهوري والفرقة الرابعة وادارات المخابرات السورية وفروعها، وادارة الحرب الكيميائية، و"قسد" كمنظمات إرهابية، على غرار تصنيف "الحرس الثوري" الإيراني كمنظمة إرهابية، مؤكدة على ضرورة طرد ميليشيات "الحرس الثوري" الإيراني من سوريا.
    وقالت الهيئة في المذكرة؛ إن الحرس الجمهوري والفرقة الرابعة وأجهزة الاستخبارات السورية تعد دولة ضمن الدولة، ارتكبت أبشع جرائم الإبادة الجماعية وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية بحق الشعب السوري، بالتعاون مع "الحرس الثوري" الإيراني و"حزب الله" اللبناني.
    ولفتت إلى أن الجرائم التي ارتكبتها هذه الفرق بحق الشعب السوري، مؤكدة أن تلك الجرائم المستمرة فاقت ببشاعتها وقسوتها كل التصورات عن الانتهاكات القانونية والحقوقية لحقوق الإنسان، وامتدت هذه الجرائم على كامل الجغرافيا السورية، ومن رؤوس وقيادات هذا التنظيم الإرهابي والمتطرف، اللواء "طلال مخلوف" والعميد الركن "مالك عليا" والعميد الركن "ميلاد جديد".
    كما أشارت إلى الجرائم التي ارتكبتها تنظيمات "ب ي د" و "ب ك ك" وقوات سورية الديمقراطية بحق السوريين، من جرائم التطهير العرقي والإبادة الجماعية والتهجير القسري والتغيير الديموغرافي ومازالت.
    واعتبرت المذكرة أن نظام الأسد والنظام الإيراني شريكان استراتيجيان في رعاية الإرهاب، والتخطيط وتنفيذ الهجمات الإرهابية ضد المصالح العربية والأجنبية في الشرق الأوسط والعالم، بالإضافة لأنهما يمولان شراكةً ميليشيا "حزب الله" اللبناني والمنظمات الإرهابية الشيعية في العراق وسورية.
    وأشارت إلى أن المعايير الأمريكية المعتمدة في وضع الدول على القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب، تنطبق على قوات الحرس الجمهوري والفرقة الرابعة وشعبة الأمن العسكري وإدارة المخابرات الجوية وإدارة أمن الدولة وشعبة الأمن السياسي ومكتب الأمن الوطني وإدارة الحرب الكيميائية، وإدارة البحوث العلمية، وPKK و PYD وقوات سوريا الديمقراطية.

    هيئة القانونيين السوريينقسدالحرس الثوري