خسائر فادحة في صفوف النظام في حلب والبادية والأخير يرد بقصف المدنيين

بلدي اليوم

الأحد 21 نيسان 2019 | 0:13 صباحاً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا

  • بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    كبدت "هيئة تحرير الشام" قوات النظام خسائر فادحة خلال الهجوم الذي استهدفها غربي حلب، فضلا عن كمائن تنظيم "داعش" في البادية السورية، فيما رد النظام على خسائره بقصف المدنيين في ريفي حلب وإدلب.
    ففي حلب شمالاً، قُتِل أكثر من 27 عنصراً من قوات النظام بعملية نوعية لجيش أبو بكر الصديق التابع لهيئة تحرير الشام، على مواقع قوات النظام في قرية عقرب جنوبي ضاحية الأسد غربي مدينة حلب.
    إلى ذلك، أصيب عدد من المدنيين بجروح خطيرة جراء قصف قوات النظام بالمدفعية بلدة كفرناها، كما طال القصف بلدتي الزربة وزيتان جنوبي حلب، كما أصيب سبعة مدنيين بجروح، بينهم طفل وشابتان، جراء استهداف قوات النظام بلدة "أورم الكبرى" بقذائف المدفعية الثقيلة.
    وفي إدلب؛ أصيب أربعة مدنيين بجروح، جراء قصف قوات نظام الأسد والملشيات المساندة له قريتي الشعرة والصيادة بريف إدلب الشرقي، كما تعرضت قريتي تحيتايا وأبو حبة لقصف مماثل اقتصرت أضراره على الماديات.
    وصعدت قوات النظام من جديد واستهدفت مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي بالصواريخ، خلف جرحى في صفوف المدنيين، مساء اليوم السبت.
    وقال مراسل بلدي نيوز في إدلب؛ أن أربع نساء مهجرات من الغوطة الشرقية تعرضن للإصابة، جراء القصف بصواريخ تحمل قنابل عنقودية على مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب.
    وأضاف، أن قوات النظام استهدفت مدينة خان سيخون بقصف مماثل، كما قصفت بالمدفعية الثقيلة قرى جرجناز والتمانعة وتحتايا والرفة وتل هواش بريف إدلب الجنوبي.
    بالانتقال إلى حماة؛ قصفت قوات النظام بقذائف الهاون محيط مدينة اللطامنة شمال حماة، كما قصفت بالصواريخ محطة كهرباء زيزون مما أحدث دمارا واسعا بالمنشأة.
    جنوبا في درعا؛ هاجم مجهولون حاجز قوات النظام في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي، بالتزامن مع هجوم على أحد مسؤولي حزب البعث في المدينة.
    إلى المنطقة الشرقية؛ قتل 20 عنصرا من قوات النظام بينهم ثلاثة ضباط، وجرح آخرون في كمين لتنظيم "داعش " شرق مدينة السخنة في بادية حمص.
    فيما قضى مدني تحت التعذيب بعد أيام قليلة على اعتقاله من قبل قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، بريف دير الزور الشرقي، بتهمة انتمائه لتنظيم "داعش".
    كما أفادت مصادر إخبارية محلية؛ إن عناصر ميليشيا "الدفاع الوطني" أقدموا على ذبح عائلة راعي أغنام بريف دير الزور الشرقي، ومثلوا بجثثهم دون معرفة الأسباب.
    فيما وصل مشافي مدينة دير الزور الواقعة تحت سيطرة قوات النظام، عشرات الحالات المصابة بتسمم غذائي نتيجة تناول أغذية فاسدة خلال الأيام القليلة الماضية.
    وأصيبت طفلتان بجروح، عقب القصف الذي نفذته طائرات النظام بقنابل عنقودية، واستهدف منطقة "ناظرة" بريف دير الزور الغربي
    فيما قُتل عنصر في قوات سوريا الديمقراطية "قسد" وقاطعا طريق، جراء اشتباكات بين الطرفين أثناء محاولة قطاع الطرق الاستيلاء على سيارة مدنية تابعة لقوات "قسد" في ريف دير الزور الغربي.

    وفي الحسكة؛ كشفت شبكة فرات بوست المحلية؛ إن جهاز الشرطة "الآساييش" التابع للإدارة الذاتية التي يقوده حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د"؛ اعتقل أحد الإداريين لديه رفقة اثنين من مرافقيه في مدينة الشدادي جنوبي الحسكة.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا