الاغتيالات تستهدف اثنين من قادة المعارضة سابقا في درعا

بلدي اليوم

الخميس 9 أيار 2019 | 2:10 مساءً بتوقيت دمشق

درعااغتيالاتدرعا البلدمزيد الأبازيدأحمد رضوان الفالوجي

  • الاغتيالات تستهدف اثنين من قادة المعارضة سابقا في درعا

    بلدي نيوز- (حذيفة حلاوة)
    اغتيل كل من قائد الشرطة الحرة وعضو مجلس درعا المحلي سابقا، أمس الأربعاء، على أطراف مدينة درعا البلد جنوب سوريا، جرّاء انفجار عبوة ناسفة استهدفت حافلة مدنية.
    وقال مراسل بلدي نيوز في درعا؛ تعرضت حافلة مدنية للاستهداف بعبوة ناسفة على المدخل الجنوبي لأحياء درعا البلد، ما أسفر عن مقتل "مزيد الأبازيد" عضو مجلس درعا المحلي سابقا و"أحمد رضوان الفالوجي" القيادي السابق في الشرطة الحرة.
    وتأتي عملية الاغتيال هذه بعد أيام من تعرض أحد القادة السابقين في غرفة عمليات البنيان المرصوص، "مالك المسالمة"، لمحاولة اغتيال في بلدة نصيب عبر استهدافه بقنبلة أسفرت عن إصابته في الخاصرة.
    وكانت مدينة درعا شهدت، يوم الجمعة، إلقاء مناشير ورقية من قبل مجهولين تتوعد العناصر الذين انضموا إلى صفوف الميليشيات الموالية لـ "حزب الله" اللبناني، واتهام الحزب بالوقوف وراء عمليات الاغتيال التي تحدث في المنطقة.
    يذكر أن المنطقة الجنوبية تشهد منذ منتصف الشهر الماضي، موجة واسعة من الاغتيالات التي طالت موالين ومعارضين للنظام على حد سواء، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنها.

    درعااغتيالاتدرعا البلدمزيد الأبازيدأحمد رضوان الفالوجي