المواجهات تتواصل بريف حماة والنظام يستمر بقتل المدنيين في الشمال السوري

بلدي اليوم

الأحد 12 أيار 2019 | 11:2 مساءً بتوقيت دمشق

حماةادلبريف دمشقالبادية السوريةالرقة

  • بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    تتواصل معارك الكر والفر بين قوات النظام المدعومة من روسيا من جهة، وفصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام من جهة ثانية، في وقت استمر قصف الطائرات الروسية والنظام على مدن وبلدات إدلب وحماة، خلّف ضحايا في صفوف المدنيين.
    ففي حماة، استشهد ثلاثة مدنيين وأصيب آخرون، عصر اليوم الأحد، جراء قصف مدفعي من حواجز النظام استهدف النازحين قرب نقطة المراقبة التركية في ريف حماة الشمالي الغربي.
    وقال مراسل بلدي نيوز في حماة، إن قوات النظام والميليشيات المحلية الموالية لحميميم المتمركزة في منطقة سهل الغاب، استهدفت بعدة قذائف مدفعية وصاروخية تجمعاً للنازحين من قرى ريف حماة بالقرب من نقطة المراقبة التركية في قرية شير مغار، ما أدى إلى استشهاد ثلاثة مدنيين وإصابة أكثر من تسعة آخرين.
    وفي السياق، قال مراسلنا إن مدنياً في مدينة كفرزيتا استشهد متأثراً بجراح سابقة نتيجة قصف مدفعي وصاروخي سابق على المدينة، وطال القصف المدفعي والصاروخي قرى زيزون والحويز والحمرا والحواش، في حين نفذت طائرات حربية عدة غارات جوية في قرى ريف حماة الشمالي والغربي.
    من جهة ثانية، أوقعت فصائل المعارضة مجموعة من قوات النظام، مساء اليوم الأحد، في كمين محكم في قرية باب الطاقة بمنطقة سهل الغاب غربي حماة وقتلت عددا منهم.
    وأفاد مصدر عسكري لبلدي نيوز؛ إن عناصر جيش النصر نجحوا باستجرار مجموعة من قوات النظام، وأوقعوهم في كمين في قرية باب الطاقة بالقرب من مدينة قلعة المضيق، وقتلوا 5 عناصر من المجموعة.
    وفي إدلب، تعرضت قرى الهبيط ومدايا وعابدين والقصابية وكفرعين، لقصف كثيف من طائرات روسيا الحربية وبالبراميل المتفجرة من مروحيات النظام، بالإضافة لقصفها براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة.
    وفي ريف دمشق، استشهد طفل وأصيب شقيقاه، أمس السبت، بانفجار لغم من مخلفات قوات النظام في منطقة الغزلانية بالغوطة الشرقية.
    والبادية، نشر المكتب الإعلامي لجيش مغاوير الثورة، اليوم الأحد، صورا لعملية إتلاف كميات من الحبوب والمواد المخدرة بعد إفشال محاولة إيصالها باتجاه الحدود الأردنية.
    وقال المكتب الإعلامي لجيش مغاوير الثورة التابع للجيش السوري الحر والمدعوم من التحالف الدولي إنه تمكن من إفشال محاولة تهريب حبوب ومواد مخدرة كان من المقرر أن تدخل إلى الأراضي الأردنية عبر منطقة 55 بعد إدخالها من مناطق سيطرة النظام.
    وفي الرقة؛ قال مراسل بلدي نيوز في محافظة الرقة؛ إن قوات "قسد" فرضت مساء أمس طوقا أمنيا حول بلدة المنصورة بريف الرقة الغربي، ومن ثم منعت المدنيين من الدخول والخروج من خلال حاجز "هنيدة والحمام".
    وأضاف المراسل، أن "قسد" شنت حملة اعتقالات بحق المدنيين في الحارة الجنوبية داخل البلدة، ويأتي ذلك عقب ساعات من مقتل عنصرين داخل حاجز المدخل الجنوبي لبلدة المنصورة، بواسطة سلاح مزود بكاتم صوت أثناء نوم العناصر في أحد المحارس.

    حماةادلبريف دمشقالبادية السوريةالرقة