ابن هداف سوريا يترك المدرسة ويعمل على بسطة لإعالة عائلته!

منوع

الأربعاء 15 أيار 2019 | 10:45 صباحاً بتوقيت دمشق

المنتخب السورينظام الاسدسوريا

  • ابن هداف سوريا يترك المدرسة ويعمل على بسطة لإعالة عائلته!

    بلدي نيوز
    تداولت صفحات سورية على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة تظهر ابن الهداف السوري الراحل محمود محملجي الذي أهدى سورية لقبها الوحيد قاريا "كأس آسيا للشباب"، وهو يبيع مشروبات رمضانية ومعروك على بسطة في أحد الشوارع لإعالة عائلتها بدلاً من تواجده على مقاعد الدراسة.
    وعلق مشرف كرة القدم في نادي الوحدة غياث دباس على الصورة قائلا: إن إدارة نادي الوحدة لم تكن على دراية بوضع عائلة محملجي الصعب، مضيفاً أن الإدارة تفاجأت بالصورة التي نشرت.
    بدوره، نشر ماهر السيد اللاعب السابق بمنتخب سوريا عبر حسابه على موقع "فيسبوك" صورة تجمعه مع ابني الهداف الراحل، وكتب معلقاً "عاصرناه لاعبا وتعلمنا منه الكثير كان لنا أخ كبير وصديق غالي في كافة المراحل، واختاره رب العزة إلى جواره وهو في ريعان الشباب. واليوم من الواجب علينا جميعاً الوقوف بجانب عائلته وأبناءه لنرد الدين لعائلة الراحل محمود محملجي الأمور بخير بإذن الله وسيعود الشابان الى مقاعد الدراسة على الفور، ولن يتكرر المشهد الذي آلمنا جميعاً في الأمس".
    يذكر أن اللاعب السوري محمود محملجي من مواليد مدينة دمشق 1976 لعب لنادي الوحدة السوري طوال مسيرته وحتى اعتزاله في العام 2005، وتسلم بعدها تدريب أشبال وناشئين الوحدة كما أهدى سوريا لقبها القاري الوحيد، عندما توّج مع منتخب الشباب بكأس آسيا عام 1994 قبل أن توافيه المنية في ملعب نادي الوحدة.

    المنتخب السورينظام الاسدسوريا