الجيش الوطني يتوجه للمشاركة بمعارك حماة وقصف تركي على مواقع "ب ي د" بحلب

بلدي اليوم

السبت 18 أيار 2019 | 10:56 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا

  • بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    أعلنت فصائل الجيش الوطني السوري الحر مشاركتها في معارك ريف حماة، وتوجهت قواتها من ريف حلب عبر مجموعات بالتنسيق مع جيش العزة، في حين قصف الطائرات التركية عدة مواقع للوحدات الكردية بريف حلب.
    ففي حلب شمالاً؛ استهدفت الطائرات الحربية التركية مواقع "الوحدات الكردية" في مدينة "تل رفعت" بريف حلب الشمالي، ردا على الهجوم التي نفذته ضد عناصر "الجيش الحر".
    فيما تداول ناشطون وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، إعلان فصيل "شهداء الشرقية"، انضمامه إلى فصيل "جيش العزة" العامل في ريف حماة الشمالي، بهدف صد العملية العسكرية على ريف حماة الشمالي.
    وفي إدلب؛ أفاد مراسل بلدي نيوز بإدلب؛ أن أربعة عناصر قتلوا بانفجار مجهول استهدف أحد مقرات "هيئة تحرير الشام" في محيط مدينة إدلب.
    فيما قضى ثلاثة عناصر بانفجار آخر مجهول استهدف سيارتهم بالقرب من بلدتي "إحسم والبارة" بريف إدلب الجنوبي، كما قضى عنصر آخر جراء انفجار عبوة ناسفة في بلدة "أطمة" شمالي إدلب.
    إلى ذلك؛ قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة قرية بداما بريف إدلب الغربي، دون تسجيل إصابات في صفوف المدنيين.
    بالانتقال إلى حماة؛ أعلنت فصائل المعارضة تدمير عدة آليات لقوات النظام، اليوم السبت، عقب استهدافها بصواريخ موجهة على عدة محاور بريف حماة الغربي، كما قتلت مجموعة من عناصر النظام وميليشياته المحلية.
    وقال مراسل بلدي نيوز في حماة؛ إن فصائل المعارضة استهدفت بصاروخ موجه مجموعة من عناصر النظام على جبهة "الحويز"، بالإضافة لتدمير عربة "BMB" على ذات الجبهة في ساعات الصباح الأولى.
    وفي السياق؛ أعلنت "الجبهة الوطنية للتحرير" تدمير دبابة لميلشيات النظام على جبهة "الشيخ إدريس" بجبل شحشبو، جراء استهدافها بصاروخ موجه بالتزامن مع تدمير دبابة أخرى على جبهة "المستريحة".
    وتواصل قوات النظام من قصفها الصاروخي والمدفعي المكثف على قرى "الكبينة ودوير الاكراد والسرمانية" غربي حماة، حيث أسفر عن اشتعال حرائق في المحاصيل الزراعية.
    جنوبا في درعا؛ توفي طفل من أبناء مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين عقب يومين من إصابته نتيجة انفجار قنبلة من مخلفات النظام.
    إلى المنطقة الشرقية؛ قضى طفل، وأصيب آخر بجروح، اليوم السبت، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب في ريف دير الزور الشرقي.
    وفي السياق؛ استشهد شاب من أبناء مدينة "البوكمال" بريف دير الزور الشرقي، تحت التعذيب في سجون نظام الأسد بعد اعتقال دام سبع سنوات.
    وفي الرقة؛ أفاد مراسل بلدي نيوز في محافظة الرقة، أن ستة عناصر من "قسد" قتلوا، وأصيب خمسة بجروح، نتيجة انفجار عبوة ناسفة كانت موضوعة أمام مقر العيادات الشاملة بجانب مدرسة حطين بمنطقة طاقة السور شرقي مركز مدينة الرقة، وجاء التفجير أثناء تبديل نوبات الحرس على بوابة المقر.
    وأضاف مراسلنا، أن انفجارا آخر بعبوة ناسفة أمام مقر الشرطة العسكرية في حي الكهرباء خلف مدرسة المتنبي، ما أدى إلى مقتل عنصرين وإصابة أربعة بجروح متفاوتة تم نقلهم إلى المشفى على الفور.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا