"الإدارة الذاتية" تخفض أسعار الحبوب وتحمل المسؤولية للأمطار الوفيرة!

اقتصاد

الاثنين 20 أيار 2019 | 9:2 مساءً بتوقيت دمشق

الادارة الذاتية الكرديةحزب الاتحاد الديمقراطيوحدات الحماية الكرديةقسدالقمحالشعير

  • بلدي نيوز- (حسن عبيد)
    أصدرت الإدارة الذاتية الكردية التي يقودها حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" في المنطقة الشرقية، قرارا يقضي بتخفيض أسعار القمح والشعير، وردت السبب لكثرة الأمطار خلال هذا الموسم ووفرة الإنتاج وعدم قردتها على شراء كامل الكميات من الفلاحين.
    وحددت الإدارة سعر شراء محصولي القمح والشعير لموسم 2019 من الفلاحين بـ 150 ليرة سورية لكيلو القمح، و100 ليرة سورية لكيلو الشعير، مع مراعاة فرق الدرجات بالنسبة لهذه التسعيرة، أي بفارق 35 ليرة لكل كيلو غرام واحد عن التسعيرة التي حددها النظام.
    وبررت هذا الأجراء أولا نتيجة وفرة المحاصيل الزراعية البعلية من قمح وشعير، بسبب غزارة الأمطار خلال العام الجاري، وعدم قدرتها على شراء كامل المحصول من الأهالي ثانيا، وقالت إنها رصدت مبلغ 200 مليون دولار لشراء محصول هذا العام.
    ويرى مزارعو المنطقة الشرقية أن هذه الخطوة تأتي في إطار سياسية متفق عليها بين النظام والإدارة الذاتية لدفع الفلاح إلى تسويق محصوله إلى مراكز النظام، في وقت رأى آخرون أن احتكار المنتج من قبل هذه الإدارة يرمي لبيعه بأسعار مرتفعة للنظام في نهاية الموسم.
    يشار إلى أن حكومة النظام حددت سعر شراء القمح من المزارعين بـ 185 ليرة سورية، والشعير بـ 135 ليرة سورية للكيلو غرام الواحد للعام الحالي.

    الادارة الذاتية الكرديةحزب الاتحاد الديمقراطيوحدات الحماية الكرديةقسدالقمحالشعير