روسيا تستنجد بميليشيات إيران بريف حماة وطائرات النظام تقتل المدنيين في إدلب

بلدي اليوم

الأحد 26 أيار 2019 | 10:40 مساءً بتوقيت دمشق

حماةحلبادلبالرقة

  • بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    تعرضت بلدة كفرنبودة لقصف بمئات الغارات والصواريخ، وتمكنت قوات النظام من دخولها بعد أن استنجدت روسيا بميليشيات إيرانية، في حين استشهد وأصيب عشرات المدنيين بقصف لطائرات النظام الحربية والمدفعية الثقيلة على ريف إدلب.
    ففي حلب شمالاً، أصيبت طفلة بجروح جراء قصف قوات المتمركزة في سد شغيدلة في قرية الكسيبية بريف حلب الجنوبي.
    وفي إدلب، استشهد ٧ مدنيين وأصيب آخرون جراء قصف طائرات النظام الحربية والمدفعية الثقيلة، اليوم الأحد، على ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.
    وقال مراسل بلدي نيوز في إدلب؛ إن ٤ مدنيين استشهدوا وأصيب ٤٥ غيرهم، جراء قصف طائرات النظام الحربية سوقا شعبية في مدينة معرة النعمان بريف إدلب.
    وأضاف، أن مدنيين اثنين استشهدا بعد القصف المتكرر الذي استهدف المارة على الطريق الدولي بالقرب من بلدة حيش بريف إدلب الجنوبي.
    وفي السياق؛ استشهد مدني في قرية أم زيتونة بريف إدلب الجنوبي، جراء القصف من الحربي الرشاش على المدينة، كما تعرضت مدينة كفرسجنة لقصف روسي.
    إلى ذلك، تعرضت قرى وبلدات "الشيخ مصطفى، وكفرنبل، والهبيط، وعابدين، وحرش عابدين، وخان شيخون، والقصابية، وحرش القصابية"، لقصف بقذائف المدفعية وصواريخ طائرات النظام الحربية.
    وبالانتقال إلى حماة، سيطرت قوات النظام وميليشيا "الفيلق الخامس" التابع لروسيا، على مدينة كفرنبودة بريف حماة الشمالي، بعد هجوم عنيف، اليوم الأحد، اتبعت فيه سياسة الأرض المحروقة والاستنجاد بميليشيات إيرانية، قبل أن تعاود فصائل المعارضة الكرة وتستأنف الهجوم على البلدة ليلاً، معلنة تدمير عدة أليات ومقتل عدد من العناصر باشتباكات مستمرة.
    وأفاد مراسل بلدي نيوز في حماة، أن قوات النظام وميليشيات حميميم بدأوا هجوما واسعا، صباح اليوم، وسط تصدي من فصائل المعارضة التي تمكنت من تدمير عدة آليات وقتل عدد من العناصر والضباط بينهم مرتزق روسي، لافتاً إلى أن الفصائل عاودت الهجوم على البلدة بعد تمهيد صاروخي مكثف.
    وأضاف مراسلنا، أنه وبالتزامن من الاشتباكات شنت طائرات النظام وروسيا الحربية والمروحية أكثر من 85 غارة جوية على بلدة كفرنبودة كتمهيد ناري، إضافة لقصف صاروخي براجمات الصواريخ لم يهدأ منذ بداية الهجوم وحتى الآن.
    وفي الرقة قال مراسل بلدي نيوز، إن قوات الأمن العام التابعة لقوات "قسد"، أفرجت عن ١٢ مدنيا بينهم نازحون من بلدة السخنة وريف حماة، بعد اعتقال دام لمدة أسبوعين تقريباً، وذلك بعد مهاجمة مجهولين أحد الحواجز في المدخل الغربي لبلدة المنصورة بريف الرقة الغربي.
    إلى ذلك، توفي طفل سوري رضيع يبلغ من العمر 11 شهراً، اليوم الأحد، وذلك إثر اندلاع حريق في خيم النازحين السوريين في سوق الخضار القديم، في منطقة الفرزل (قضاء زحلة - محافظة البقاع).
    وأشارت وسائل إعلام لبنانية، أنّ "الحريق اندلع صباح اليوم الأحد، وأتى على معظم خيم النازحين التي تحوّلت إلى رماد، وعلى الفور، عملت عناصر الإطفاء المنتشرة في المكان على إخماد الحريق ومنع تمدّده، فيما ضربت القوى الأمنية اللبنانية طوقاً أمنياً في المكان".

    حماةحلبادلبالرقة