بعد اجتماع الفصائل شمال سوريا.. إنشاء غرفة عمليات عسكرية موحّدة

تقارير

الاثنين 27 أيار 2019 | 12:10 صباحاً بتوقيت دمشق

فصائل المعارضة السوريةهيئة تحرير الشامغرفة عمليات مشتركةالشمال السورينظام الأسدروسيا

  • بعد اجتماع الفصائل شمال سوريا.. إنشاء غرفة عمليات عسكرية موحّدة

    بلدي نيوز - (محمد وليد جبس)
    عقد اجتماع موسع ضم "القائد العام لهيئة تحرير الشام"، أبو محمد الجولاني، وعدد كبير من قادة فصائل تعمل ضمن صفوف الجبهة الوطنية للتحرير بغية تنسيق العمل العسكري وإنشاء غرفة عمليات موحدة.
    ونقل مراسلنا عن مصدر مطلع، قوله: "إن الاجتماع ضم القائد العام لهيئة تحرير الشام "أبو محمد الجولاني"، وقائد حركة أحرار الشام "جابر علي باشا"، وقائد جيش العزة "جميل الصالح"، وقائد صقور الشام "أبو عيسى الشيخ".
    ووفق المصدر؛ فإن الاجتماع جاء لتنسيق وترتيب العمل العسكري ووضع خطط مناسبة تخص الدفاع عن المناطق المحررة، في ظل الحملة الشرسة لقوات النظام وروسيا على المنطقة، ولرسم خطة هجوم مناسبة لاستعادة المناطق التي تقدمت عليها قوات النظام والميليشيات المساندة لها إضافة لتوزيع محاور العمل العسكرية.
    وأكد المصدر -الذي فضل عدم ذكر اسمه- لبلدي نيوز؛ "إن القائد العام لهيئة تحرير الشام (الجولاني) اتفق مع باقي الفصائل على إنشاء غرفة عمليات عسكرية موحّدة ليكون تنسيق العمل العسكري بين جميع الفصائل من أعلى المستويات بغية الوقوف بوجه النظام والميليشيات المساندة له والتصدي للحملة العسكرية الشرسة على الشمال المحرر.
    وتشن قوات النظام والميليشيات الموالية لها حملة عسكرية عنيفة على جبهات ريف حماة الشمالي، بيد أن فصائل المعارضة أفشلت جميع تلك المحاولات وأوقعت العشرات من عناصر النظام قتلى وجرحى.
    وتشهد قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي والغربي حملة قصف مكثّف لطائرات النظام وروسيا، أسفرت عن ارتكاب العديد من المجازر ونزوح مئات آلاف المدنيين تجاه المناطق الحدودية.

    فصائل المعارضة السوريةهيئة تحرير الشامغرفة عمليات مشتركةالشمال السورينظام الأسدروسيا