"زاخاروفا" تفسر تراجع اهتمام الغرب بالملف السوري

سياسي

السبت 8 حزيران 2019 | 11:22 صباحاً بتوقيت دمشق

روسيا ماريا زاخاروفاسورياالدول الغربيةاسقاط نظام الأسد

  • بلدي نيوز 
    اعتبرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أمس الجمعة، أن الدول الغربية فشلت في الإطاحة بالرئيس "الأسد"، واصفة تصريحات الغرب حول الإطاحة بالنظام "بعديمة الجدوى".
    وجاءت تصريحات زاخاروفا في مقابلة مع روسيا اليوم، على هامش منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي، الذي سئلت فيه عن أسباب تراجع اهتمام الغرب في سوريا.
    وفي معرض إجابتها عن سؤال حول لماذا لم يعد أحد مهتما بسوريا، قالت: "لأن الدول الغربية لم تتمكن من تحقيق السيناريو الذي أعدته لسوريا، خططهم للإطاحة بالأسد بائت بالفشل، وتصريحاتهم حول ضرورة مغادرة الأسد منصبه كانت دون جدوى".
    وأضافت: "أما الآن في وقت لم يهزم بعد الإرهاب في سوريا بالكامل، وعلى الأقل أوقف، وظهرت لدى سكان هذا البلد إمكانية حقيقية لبناء مستقبل جديد وحياة آمنة جديدة، فإن الدول الغربية ببساطة فقدت كل الاهتمام في سوريا".
    وبالفعل تنحت الدول الغربية منذ عدة سنوات عن وضع تأثير أكبر في الملف السوري، وتركت الساحة لإيران وروسيا لتنفردا في سوريا، إلا أن ذاك الابتعاد ليس لعدم قدرة القوى الدولية في التأثير إنما لتضارب المصالح في سوريا والتي تعتبر الأكثر تعقيداً في الشرق الأوسط.
    وساهم التفرد الروسي والإيراني في استعادة النظام لجزء كبير من أراضي المعارضة، وفرضه اتفاقات تسوية وإذعان للمناطق التي يسيطر عليها بعد تدميرها وتهجير أهلها.
    المصدر: روسيا اليوم + بلدي نيوز

    روسيا ماريا زاخاروفاسورياالدول الغربيةاسقاط نظام الأسد