نشطاء يتهمون "ب ي د" بإضرام الحرائق بالأراضي الزراعية (فيديو)

فيديو

الأربعاء 12 حزيران 2019 | 2:58 مساءً بتوقيت دمشق

الرقةتل أبيضقرية عين العروسناشطونالوحدات الكرديةحرائق المحاصيل الزراعيةمحاصيل القمح والشعير

  • نشطاء يتهمون

    بلدي نيوز – (عمر الحسن)
    تداولت صفحات سورية على مواقع التواصل الاجتماعي، وحسابات شخصية، تسجيلا مصورا، لما قالوا، إنها دورية عسكرية من الوحدات الكردية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" تقوم بحرق محاصيل الحبوب (القمح والشعير).
    وفقا للنشطاء الذين تداولوا التسجيل المصور، فإن الحادثة وقعت قرب قرية عين العروس التابعة لمدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي، دون أن توضح تاريخ الحادثة.
    ومنذ بداية موسم حصاد محاصيل الحبوب (القمح والشعير)، التهمت الحرائق آلاف الهكتارات بالمنطقة الشمالية الشرقية من سوريا الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، ولمواجهة انتشار الحرائق يعتمد الأهالي على أنفسهم في مواجهتها.
    وكان تنظيم "داعش" تبنى إحراق المحاصيل الزراعية، إلا أن ذلك لم يمنع نشطاء بالحسكة من اتهام حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" الذي يسيطر على المنطقة بالمسؤولية عن الحرائق رغم اعتقال الأخير لبعض الأشخاص متهما إياهم بتدبير الحرائق.
    ودفعت الحرائق الفلاحين في الحسكة، لتسيير دوريات في قراهم، تحرس محاصيلهم بغرض حمايتها من الحرق.

    الرقةتل أبيضقرية عين العروسناشطونالوحدات الكرديةحرائق المحاصيل الزراعيةمحاصيل القمح والشعير