"حكومة الإنقاذ" تطلب من موظفيها مؤازرة المقاتلين على الجبهات

بلدي اليوم

الاثنين 17 حزيران 2019 | 2:20 مساءً بتوقيت دمشق

حماةحكومة الإنقاذالنفير العاممعركة حماةنظام الأسدروسيا

  • بلدي نيوز - (فراس عزالدين)
    دعت "حكومة الإنقاذ"، موظفيها للالتحاق بصفوف المقاتلين على جبهات القتال والتصدي للحملة العسكرية لقوات النظام وروسيا على ريف حماة.
    وأصدرت حكومة "الإنقاذ" بياناً، أمس الأحد، طالبت فيه العاملين في مؤسساتها اللحاق بـ"ركب الثوار"، وتعهدت بتقديم التسهيلات اللازمة.
    ووفق البيان؛ فإن من لم يستطع المشاركة في القتال عليه القيام بأعمال "التدشيم والمساندة، والدعم المالي"، ونوّهت إلى ضرورة تخصيص مبلغ شهري لدعم المقاتلين ورعاية أسرهم وأبنائهم.
    كما دعت "الإنقاذ" في البيان إلى تشكيل لجان خاصة في كل مؤسسات الحكومة لجمع التبرعات وتسليمها للجان دعم المقاتلين.
    ويرجع سبب البيان، حسب الإنقاذ، إلى الهجمة الشرسة التي تقودها روسيا وقوات النظام على ريفي إدلب وحماة في الشمال المحرر.
    وبدأت الحملة العسكرية التي شنتها قوات النظام بدعمٍ جويٍّ روسي منذ شباط/فبراير الفائت، أسفر عن استشهاد المئات ونزوح قرابة نصف مليون مدني من ريفي إدلب وحماة.

    حماةحكومة الإنقاذالنفير العاممعركة حماةنظام الأسدروسيا