إعلامي مقرب من "حزب الله" يحرض على طرد اللاجئين السوريين

لاجئون

السبت 22 حزيران 2019 | 7:49 مساءً بتوقيت دمشق

لاجئون سوريونلبنانجوزيف أبو فاضل

  • إعلامي مقرب من

    بلدي نيوز- (فراس عزالدين)
    تزداد معاناة اللاجئين السوريين في لبنان يوما بعد آخر، عقب حملات التحريض ضدهم على مستوى الشارع اللبناني، إضافةً لحملات التجييش الممنهج التي يقودها شخصيات سياسية رفيعة المستوى.
    ويبرز اسم الكاتب اللبناني "جوزيف أبو فاضل" المقرب من "حزب الله" في الكثير من التصريحات التي تحرض على طرد اللاجئين السوريين، بشكلٍ مباشر وعلني، كان آخرها قوله؛ "النازحون السوريون سوف يستخدمون ضد الرئيس بشار الأسد، وضد المقاومة وضد المسيحيين في لبنان".
    ولم يستثني "أبو فاضل" في تصريحاته أحداً من اللاجئين الذين وضعهم جميعاً في خانة واحدة، معتبراً أنّ خروجهم من سوريا لم يكن اضطرارياً، بل ضد النظام.
    ولا تعتبر تصريحات "أبو فاضل" الوحيدة في هذا الإطار، فقد أثارت تصريحاتٌ وزير الخارجية اللبناني "جبران باسيل" حول اللاجئين السوريين في لبنان استنكاراً واسعاً، وصفت بأنها عنصرية وتحولت إلى مادة ساخرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
    وأثار "باسيل" صهر الرئيس اللبناني "ميشال عون"، جدلاً بعد نشره سلسلة تغريدات يؤكد فيها على أنّ "اللبناني قبل الكل".
    ونظم نشطاء وأكاديميون من لبنان وقفة احتجاجية وسط العاصمة اللبنانية بيروت، عقب تلك التصريحات مؤكدين أن اللبنانيين ليسوا عنصريين، وأن هذه التصريحات التي يطلقها بعض الساسة لا تمثل كل اللبنانيين.
    إضافةً لذلك تشهد مخيمات اللجوء في لبنان ظروفاً إنسانية صعبة، وكان نائب رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، بدر جاموس، قد أكد في وقتٍ سابق أنّ؛ "ممارسات بعض الأطراف اللبنانية في التضييق على اللاجئين السوريين من خلال هدم مخيماتهم وحوادث الاعتداء التي وصلت حد القتل في مناطق متفرقة، تهدف إلى إجبار السوريين على العودة القسرية إلى بلادهم، وهو الأمر الذي يعرض حياتهم للخطر الكبير".
    لافتاً إلى أن؛ "كل من يشارك في إجبار اللاجئين السوريين في لبنان، على العودة سيتحمل المسؤولية أمام المحاكم الدولية".

    لاجئون سوريونلبنانجوزيف أبو فاضل