بدء "اجتماع القدس" الثلاثي بشأن سوريا

تقارير

الاثنين 24 حزيران 2019 | 12:0 صباحاً بتوقيت دمشق

امريكاروسيا اسرائيلاجتماع القدسسوريا

  • بدء

    بلدي نيوز
    بدأ مستشارو الأمن القومي من كل من الولايات المتحدة وروسيا وإسرائيل، اليوم الاثنين، محادثات تستمر ليومين في مدينة القدس، والتي من المتوقع أن تركز على أهم قضايا الشرق الأوسط الأمنية وتحديدا إيران.
    ومن المقرر أن يعقد مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون ومستشار الأمن القومي الإسرائيلي مائير بن شبات والأمين العام لمجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف اجتماعات ثلاثية وثنائية غير مسبوقة على مدى يومي "الاثنين والثلاثاء" بالقدس تركز نقاشاتها على الشرق الأوسط والتمدد الإيراني بالمنطقة وتهديداته الأمنية.
    وكانت مصادر دبلوماسية غربية كشفت منذ إيام ، أن الاجتماع الثلاثي المقرر عقده في القدس، بين الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل وروسيا سيتطرق للملف السوري بشكل خاص والتهديد الإيراني في الشرق الأوسط.
    وتحدثت تقارير صحفية عن عزم الولايات المتحدة الأمريكية و"إسرائيل" عرض صفقة سياسية على روسيا، تفضي إلى رفع العقوبات الأمريكية عن نظام الأسد مقابل انسحاب عسكري إيراني من سوريا.
    كما تأتي اجتماعات القدس في الوقت الذي تصاعد فيه النزاع بين الولايات المتحدة وإيران خلال الأيام الأخيرة بعد إسقاط طهران لطائرة تجسس أمريكية بدون طيار وإعلان أمريكا في وقت لاحق أنها ستفرض عقوبات جديدة على إيران.
    ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الاجتماع بأنه "تاريخي وغير مسبوق"، وقال إنها "قمة مهمة للغاية لضمان الاستقرار في الشرق الأوسط خلال أوقات الاضطرابات".
    وخلال مؤتمر صحفي مع نتنياهو، أمس الأحد، حذر بولتون إيران من أنها يجب ألا "تخطئ تقدير الحكمة والتعقل الأمريكيين على أنهما ضعف"، وذلك بعد أن ألغى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضربات ضد أهداف إيرانية يوم الجمعة الماضي. وقال بولتون: "جيشنا أعيد بناؤه، إنه جديد ومتأهب للانطلاق... إنه الأفضل في العالم بفارق كبير".
    وذكرت وكالة أنباء تاس الروسية، أن باتروشيف أكد أنه خلال الاجتماع "ستأخذ روسيا مصالح إيران في الاعتبار، وتبلغ بها الإسرائيليين والأمريكيين". وقال إن الاجتماع سيركز على الوضع في سوريا، حيث هناك وجود لإيران.
    وشنت إسرائيل، خلال الحرب الأهلية السورية، غارات جوية متكررة ضد أهداف إيرانية في سوريا، وتمكنت روسيا من الحفاظ على علاقات وثيقة مع كل من إيران وإسرائيل.
    الجدير بالذكر، أن الرئيس "ترامب" قال إنه سيفرض عقوبات إضافية على إيران، وإن العمل العسكري ضد إيران لا يزال مطروحاً على الطاولة، وأوضح أن العقوبات الإضافية على إيران تهدف إلى منعها من الحصول على أسلحة نووية، مشيرا إلى أنه سيتوجه إلى منتجع كامب ديفيد لإجراء مشاورات حول إيران.
    المصدر: وكالات + بلدي نيوز

    امريكاروسيا اسرائيلاجتماع القدسسوريا