قصف روسي يقتل متطوعَيْن للدفاع المدني في إدلب

ميداني

الأربعاء 26 حزيران 2019 | 2:15 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبخان شيخونغارات روسيةاستهداف الكوادر الطبيةالدفاع المدني السوريعلي القدورعمر كيال

  • قصف روسي يقتل متطوعَيْن للدفاع المدني في إدلب

    بلدي نيوز - (محمد وليد جبس)
    استشهد متطوعان اثنين من الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء) وأصيب آخرون بجروح، بينهم حالات حرجة، ظهر اليوم الأربعاء، جرّاء استهداف الطائرات الحربية الروسية لسيارتين إسعاف أثناء تفقدهم أماكن القصف في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.
    وأفاد مراسل بلدي نيوز بريف إدلب، إن طائرة حربية تابعة لسلاح الجو الروسي استهدفت بغارة مزدوجة سيارتين إسعاف لفريق الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) قطاع خان شيخون، أثناء وصولهم لتفقد مكان الغارات الجوية في مدينة خان شيخون جنوبي إدلب.
    وأكّد مراسلنا أن الاستهداف كان بشكل مباشر لسيارات إسعاف الفريق مِمّا أدّى إلى استشهاد المتطوع "علي القدور" وهو من أبناء مدينة مورك بريف حماة، والمتطوع "عمر كيال" من أبناء مدينة خان شيخون وإصابة اثنين آخرين، "عبد الرزاق حلاق، ومحمد الدياب" بإصابات بليغة.
    وتشهد محافظة إدلب منذ صباح اليوم الأربعاء، غارات جويّة مكثفة من الطائرات الحربية الروسية والتابعة لنظام الأسد حيث تركز القصف على مدن وبلدات "خان شيخون، ومحيط معرة النعمان، ومحيط مدينة إدلب، والحامدية، والشيخ مصطفى، وحيش، وبسقلا، وحزارين، وكفرسجنة، والركايا، وسلة الزهور، وعابدين، وكرسعة، وترملا، وربع الجو" ماأسفر عن استشهاد ثمانية مدنيين بينهم نساء وأطفال وإصابة العديد بجروح.
    يُذكر أن ثلاثة متطوعين في منظمة بنفسج استشهدوا بقصف مماثل للطائرات الحبرية التابعة لنظام الأسد استهدفت سيارتهم أثناء نقلهم لجرحى مدنيين سقطوا بقصف جوي في بلدة حيش في 20 من حزيران الجاري.

    ادلبخان شيخونغارات روسيةاستهداف الكوادر الطبيةالدفاع المدني السوريعلي القدورعمر كيال