الدفاع الروسية: 70 طائرة شاركت بمعركة إدلب

الملف الروسي

الأربعاء 26 حزيران 2019 | 7:16 مساءً بتوقيت دمشق

وزارة الدفاع الروسيةروسيا ادلبمعركة ادلب

  • الدفاع الروسية: 70 طائرة شاركت بمعركة إدلب

    بلدي نيوز
    كشفت مصادر في وزارة الدفاع الروسية، عن استخدام روسيا أكثر من 70 طائرة مسيرة بمهام عسكرية في أجواء سوريا، في شهر شباط من عام 2016، أبرز هذه الطائرات هي طائرة "أليرون-3إس في"، في سياق تجربة روسيا لأسلحتها على حساب دماء الشعب السوري.
    والطائرة المذكورة هي طائرة صغيرة الحجم قريبة المدى مزودة بالمحرك الكهربائي بإمكانها القيام بمهمة الاستطلاع والمراقبة خلال مدة تزيد على 1.5 ساعة، في حين يستخدم العسكريون الروس في سوريا طائرة مسيرة صغيرة الحجم أخرى يطلق عليها اسم "تاخيون"، ويبلغ باع جناحها نحو 2 متر، وبإمكانها القيام بمهمة المراقبة وتعيين الأهداف، ويمكن أن تدوم طلعتها الجوية نحو 2 ساعة.
    وتعتبر طائرة "أورلان-10" من الطائرات المسيرة الكبيرة الحجم المتوسطة المدى، ويمكن أن تدوم طلعتها الجوية 16 ساعة، وبإمكانها حمل 5 كيلوغرامات من الأجهزة، كما تعتبر طائرة "فوربوست" من الطائرات المسيرة الثقيلة، وبإمكانها حمل 100 كيلوغرام من الأجهزة، ويمكن أن تدوم طلعتها الجوية 17.5 ساعة، وبإمكانها رصد ما يقع على بعد 250 كيلومترا.
    ويبلغ باع جناح طائرة "أوريون" 16 مترا، ويبلغ طولها 8 أمتار. ويمكنها أن تحمل ما يصل وزنه إلى 200 كيلوغرام. ويمكن أن تتراوح سرعتها بين 120 و200 كيلومتر في الساعة. ويمكن لها أن تصعد إلى ارتفاع 7500 متر، وتحلق إلى مسافة 300 كيلومتر. ويمكن أن تدوم طلعتها الجوية 24 ساعة.
    وتدخلت روسيا لدعم النظام السوري الذي أوشك على الانهيار في 30 أيلول/سبتمبر 2015، لتقدم له الدعم العسكري الكامل وتساهم بدور كبير في تمكين قبضته على جل المناطق التي خرجت عن سيطرته، وكانت شريكة في قتل أبناء الشعب السوري وتدمير المدن والمرافق المدنية في عموم المناطق السورية.

    وزارة الدفاع الروسيةروسيا ادلبمعركة ادلب