شهداء بقصف على إدلب وهجوم يستهدف حميميم باللاذقية

بلدي اليوم

الأربعاء 26 حزيران 2019 | 11:48 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدرعادمشقريف دمشق

  • بلدي نيوز - (التقرير اليومي)
    واصلت طائرات النظام وروسيا قصف المناطق المحررة شمال سوريا، ما أدى لاستشهاد 10 مدنيين بإدلب، اليوم الأربعاء، فيما أعلنت قاعدة حميميم عن هجوم جديد استهدفها بريف اللاذقية.
    وفي حلب شمالاً؛ قالت وزارة الدفاع التركية إن جنديا قتل وأصيب ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة، بقصف صاروخي لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" استهدف قاعدة تركية في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي.
    وفي إدلب، استشهد عشرة مدنيين وأصيب آخرون في عموم محافظة إدلب، جراء غارات جوية وقصف صاروخي ومدفعي استهدف عدة مواقع.
    وبحسب مراسل بلدي نيوز؛ فإن المقاتلات الحربية الروسية شنت غارات جوية مزدوجة على مدينة خان شيخون جنوبي إدلب استهدفت فيها متطوعي الدفاع المدني، مما أدى لاستشهاد اثنين منهم وإصابة أربعة آخرون منهم بحالة حرجة.
    كما استشهد مدنيان في مزارع الحامدية بالقرب من مدينة معرة النعمان في الريف ذاته، جراء غارت جوية من قبل المقاتلات الحربية التابعة لنظام الأسد.
    وأضاف مراسلنا أنّ أربعة مدنيين استشهدوا وأصيب آخرون، إثر غارات جوية مماثلة بصواريخ شديدة الانفجار استهدفت محيط مدينة إدلب.
    وأشار مراسلنا إلى أن مدنيين اثنين استشهدا فجر اليوم في قرية سلة الزهور بريف إدلب الغربي، جراء استهدافها براجمات الصواريخ من قبل معسكرات قوات نظام الأسد المتمركزة في معسكر جورين.
    وفي ذات السياق، طال قصف جوي ومدفعي مدينتي كفرنبل وخان شيخون ومحيط مدينة معرة النعمان، وبلدات كفرسجنة وحيش وحزارين ومعرة حرمة، وقرى عابدين وكرسعة وبسيدا ومدايا وربع الجور والسكيك، في ريف إدلب الجنوبي.
    وفي اللاذقية؛ قال مراسل بلدي نيوز، إن فصائل المعارضة نفّذت عملية مراقبة لعناصر قوات النظام على محاور في منطقة جبل التركمان، ومن ثم استهدفتهم سرية القنص، ما أدّى لمقتل عنصرين للنظام.
    بدورها، قصفت الطائرات الحربية بصواريخ شديدة الانفجار جبلي "التركمان والأكراد" بريف اللاذقية، بالتزامن مع قصف مدفعي مكثف للنظام على المنطقة.
    فيما أعلنت مواقع موالية لنظام الأسد، اليوم الأربعاء، تعرض قاعدة حميميم الروسية في محافظة اللاذقية لهجومٍ جديد وتصدي الدفاعات الجوية لأجسام غريبة في سماء القاعدة.
    وبحسب ما ذكرت المواقع الموالية، فإن دوي انفجارات ضخمة سمع دويها، فجر اليوم الأربعاء، في قاعدة حميميم الروسية ومدينة جبلة بريف اللاذقية، غربي سوريا.
    ووفق المواقع؛ فإن الدفاعات الجوية في قاعدة حميميم الروسية تصدت لأجسام مجهولة المصدر في سماء قاعدة حميميم، وتتخذ روسيا قاعدة حميميم مركزاً لها ومنطلقاً لطائراتها الحربية التي تقوم بقصف المناطق المحررة وقتل المدنيين.
    بالانتقال إلى حماة؛ نقل مكتب حماة الإعلامي عن مصادر عسكرية خاصة قولها؛ "إن فصائل المعارضة استهدفت صباح اليوم، بعدد من الصواريخ تجمعاتٍ لقوات النظام وميليشيات تابعة لقاعدة حميميم الروسية في بلدة بريديج، غرب حماة، ما أسفر عن إصابة أكثر من 10 عناصر بعض منهم بحالةٍ خطرة.
    وكان الطيران الحربي التابع لقوات النظام صعّد من غاراته على بلدات وقرى كفرزيتا و الجبين وتل ملح ولطمين، بالتزامن مع قصف صاروخي طال ذات المناطق.
    إلى المنطقة الشرقية؛ قضى طفل إثر دهسه من قبل سيارة تابعة لعناصر للقوات سوريا الديمقراطية "قسد" غربي بلدة "عين عيسى" بريف الرقة الشمالي.
    فيم استشهد طفلان ورجل جراء انفجار ألغام أرضية من مخلفات تنظيم "داعش" في بلدة جديدة عكيدات بريف دير الزور الشرقي.
    كما اقتحمت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" مدعومة من قبل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، بلدة "أبو النيتل" بريف دير الزور الشمالي.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدرعادمشقريف دمشق