"القبائل السورية" يبحث الانتهاكات المستمرة لـ "ب ي د" شرقي الفرات

بلدي اليوم

الاثنين 1 تموز 2019 | 9:39 مساءً بتوقيت دمشق

أورفاتركيامناطق شرق الفراتوحدات الحماية الكرديةقسد

  • بلدي نيوز 
    عقد "مجلس القبائل والعشائر السورية"، أمس الأحد، اجتماعاً موسعاً لأكثر من 500 شخصية من ممثلي العشائر في المنطقة الشمالية الشرقية لسوريا، وذلك في قضاء جيلان بينار بولاية شانلي أورفة التركية. 
    وحاضر ممثلون عن أكثر من 50 عشيرة سورية، وبحثوا الانتهاكات المستمرة لوحدات الحماية الكردية في مناطق شرقي الفرات، منددين بهذه الممارسات وما تقوم به من عمليات تضييق على المدنيين.
    وتبادل المشاركون في الاجتماع سبل وضع حد لانتهاكات التنظيم المتزايدة في الفترة الأخيرة على أهالي المناطق التي تسيطر عليها الوحدات، حيث لفت المتحدث باسم المجلس، أحمد عُبيد، خلال كلمته في الاجتماع إلى أن جميع المشاركين في الاجتماع ينددون بانتهاكات وحدات الحماية الشعبية بحق أهاليهم وممتلكاتهم.
    وأكد على أن التنظيم يواصل انتهاكاته ضد المدنيين، قائلا: "التنظيم يحرق الأراضي المزروعة لكل شخص لا يخضع له في سوريا، كما يقتل كل من يقف بوجهه، ويحاول تغيير التركيبة السكانية للمنطقة".
    وخلال اجتماع موسع في شهر كانون الأول الماضي، انضوت 150 قبيلة وعشيرة تحت مظلة مجلس القبائل والعشائر السورية المعارضة، خلال مؤتمر عام عقد في مدينة أعزاز، شارك في المؤتمر حينها، ألف شخص، بينهم 400 من الهيئة العامة للمجلس، يمثلون العشائر العربية والتركمانية والكردية والسريانية في مختلف أنحاء سوريا.
    المصدر: الأناصول

    أورفاتركيامناطق شرق الفراتوحدات الحماية الكرديةقسد