تعويم اﻷسد اقتصادياً عبر مجموعة "إغمونت"

تقارير

الخميس 11 تموز 2019 | 6:12 مساءً بتوقيت دمشق

دمشقنظام الاسدسوريا

  • تعويم اﻷسد اقتصادياً عبر مجموعة

    بلدي نيوز - (فراس عزالدين)
    هلل الصرف المركزي في بيانٍ له حمل عنوان؛ "حدث مهم ونجاح كبير"، مشيراً لحضور ممثلين عن النظام لاجتماعات مجموعة "إغمونت" لوحدات التحريات المالية، السادس والعشرين، ممثلة بهيئة مكافحة غسيل الأموال وتمويل 0هههالإرهاب، التابعة للمصرف المركزي.
    واتهم المركزي في بيانه جهات لم يسمها، بتعمد تغييب سوريا عن حضور اجتماعات مجموعة "إغمونت" لمدة تسع سنوات.
    كما اعتبر المصرف المركزي أن حضوره يمثل خطوة باتجاه العودة للساحة الدولية، وخطوة أخرى لـ "هيئة مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب من أجل تحقيق أهدافها على الصعيد الخارجي، ومنها تطوير حضورها الدولي في المرحلة القادمة، وتعزيز تعاونها مع وحدات التحريات المالية النظيرة".
    يشار إلى أنّ اﻻجتماع عقد في مدينة لاهاي في هولندا مطلع الشهر الجاري.
    وأشار المركزي إلى أنّ سوريا انضمت إلى المجموعة التي يشارك بها 165 بلداً، في العام 2007، وبحسب موقع "اقتصاد" المعارض فإن مجموعة "إغمونت" هي عبارة عن وحدة استخبارات مالية عالمية، تفرض على الأعضاء المشاركين فيها، تقديم بيانات عن حركة نقل الأموال عبر بنوكها.
    وأعطى المصرف المركزي معلومات عن مجموعة "إغمونت" للتحريات المالية التي تأسست في العام 1995 في بروكسل، بهدف تعزيز التعاون المشترك وتبادل المعلومات بين وحدات التحريات المالية في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.
    وتشير تلك المشاركة إلى موافقة النظام على تقديم البيانات التي تطلبها الجهات الدولية فيما يخص الأموال المشبوهة لرجال الأعمال والسياسيين، التابعين للنظام.

    دمشقنظام الاسدسوريا