مفخخات في عفرين والحسكة والمعارضة ترد هجمات النظام بحماة

بلدي اليوم

الخميس 11 تموز 2019 | 10:49 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا

  • بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    ضربت سلسلة تفجيرات كل من مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، ومدينتي الحسكة والقامشلي شمال شرقي سوريا، خلفت عشرات الضحايا في صفوف المدنيين، في حين تمكنت فصائل المعارضة من رد عدة هجمات للنظام وميليشيات روسيا بريف حماة.
    ففي حلب شمالاً؛ استشهد 11 مدنيا وأصيب أكثر من 40 بجروح، جراء انفجار سيارة مفخخة صباح اليوم الخميس، على طريق "ترندة" في مدينة "عفرين" بريف حلب الشمالي، كما تسبب الانفجار بنشوب حرائق كبيرة في منطقة التفجير عملت فرق الإنقاذ والإسعاف في الدفاع المدني على إخمادها.
    وفي إدلب؛ استشهد خمسة مدنيين بينهم طفل، وأصيب أكثر من تسعة بجروح متفاوتة، بقصف للطائرات الحربية من طراز "سيخوي ٢٤" استهدف الأحياء السكنية في مدينة "جسر الشغور" بريف إدلب الغربي، فيما شنت طائرة أخرى من نفس الطراز غارات جوية مماثلة على قرية "الكفير" بالقرب من مدينة جسر الشغور، مما أدى إلى إصابة عدة مدنيين بجروح مختلفة.
    وفي السياق؛ شنت طائرات حربية تابعة لسلاح الجو الروسي أكثر من 14 غارة جوية متتالية، استهدفت بها مركز الدفاع المدني في مدينة "خان شيخون" بشكل مباشر، مما أدى إلى وقوع أضرار مادية ودمار جزئي في المركز دون تسجيل إصابات في صفوف المتطوعين.
    كما قصفت قوات النظام براجمات الصواريخ بلدتي "الجانودية ومرعند" بالقرب من مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي، وتعرضت مدينة "خان شيخون" لقصف جوي من قبل الطائرات الحربية الروسية والتابعة للنظام، مما أدى إلى دمار واسع في الأبنية السكنية والممتلكات العامة.
    بالانتقال إلى حماة؛ أفاد مراسل بلدي نيوز؛ إن قصفا جويا مصدره الطائرات الحربية الروسية استهدف مدينة "اللطامنة"، أدى لاستشهاد مدني وإصابة سيدة وطفل.
    وفي السياق؛ قصفت قوات النظام بالصواريخ الموجهة أطراف قرية "الزكاة"، مما أسفرعن استشهاد مدني وأصابة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، كما أصيب مدنيان بجروح وصفت بالمتوسطة إثر قصف صاروخي طال المدينة مصدره قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين على سهل الغاب.
    وفي سياق آخر؛ قتلت فصائل المعارضة أكثر من 40 عنصرا لقوات النظام إثر محاولات تقدم للنظام على بلدة وتلة الحماميات الاستراتيجي، تخللها تدمير دبابة وعربة شيلكا وجرافة عسكرية لتلك الميليشيات بالصواريخ الموجهة.
    فيما قصفت الطائرات الحربية بعشرات الغارات منذ ساعات الصباح الأولى على بلدات ومدن "الزيارة والسرمانية وكفرزيتا واللطامنة والحماميات والزكاة".
    وفي المنطقة الشرقية؛ انفجرت دراجة نارية مفخخة قرب موقف "هرشو" بالشارع العام في حي العزيزية، كما انفجرت دراجتان في حي الصالحية، ورابعة قرب أحد حواجز ما يعرف بقوات "السوتورو" بحي تل حجر، كما ضرب تفجير مدينة القامشلي بريف الحسكة الشمالي، ما تسبب بمقتل امرأتين وإصابة عدد آخر بجروح.
    إلى ذلك؛ قُتل عدد من عناصر حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د"، جراء استهدافهم بعبوة ناسفة بريف الحسكة الجنوبي.
    وفي دير الزور؛ قتل العقيد الركن بقوات النظام، عماد زرز، متأثرا بإصابته بالمعارك مع تنظيم "داعش" في محافظة دير الزور.
    كما اعتقلت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، ما يسمى "أمير الركاز" لدى تنظيم "داعش" في مدينة "البصيرة" بريف دير الزور الشرقي، قبل عدة أيام.

    ادلبحلبحمصحماةالرقةدير الزوردمشقريف دمشقدرعا