بعد انتهاء مهامهم.. النظام يضع عينه على "أكشاك" دمشق

تقارير

الخميس 18 تموز 2019 | 3:52 مساءً بتوقيت دمشق

دمشقالأكشاك الطرقيةنظام الأسد

  • بعد انتهاء مهامهم.. النظام يضع عينه على

    بلدي نيوز - (فراس عزالدين)
    قالت وكالة "سانا" التابعة للنظام، إنّ محافظة دمشق حددت المواد المسموح ببيعها في الأكشاك المنتشرة في المدينة والعقوبة المتخذة بحق المخالفين.
    ونقلت الوكالة تصريحات لعضو المكتب التنفيذي المسؤول عن قطاع التخطيط والبرامج والشؤون المالية، التابع للنظام، فيصل سرور أنّ؛ المواد المسموح ببيعها تشمل الخرداوات والدخان والمعسل النظامي وأطعمة الأطفال وكل ما يسمح به القانون، ما عدا الخضراوات والفواكه والمشروبات الروحية والأطعمة التي تحضّر مثل السندويش والعصائر والبوظة غير المغلفة.
    كما أكد سرور أنّ المخالفين للقرار ستطبق عليهم عقوبات عدة منها إغلاق الكشك لأيام تبدأ بـ 3 وتصل إلى 37 يوما، إضافة إلى فرض غرامات تنتهي بنقل الكشك إلى منطقة على أطراف المدينة، وقد يصل الأمر إلى إلغاء ترخيص الكشك نهائياً في حال عدم الالتزام.
    يشار إلى أنّ ملف "اﻷكشاك" يعدّ في (سوريا اﻷسد) ملفا أمنيا بامتياز، فمعظم العاملين فيه هم شباب ورجال من المحسوبين على أحد الأفرع الأمنية.
    ويرجع سبب وجودها في السنوات الـ9 الفائتة إلى الحراك الثوري ضد النظام، وأوكلت مهمة قمع التظاهرات في دمشق، وتحديدا أمام الجامعات إلى أصحاب اﻷكشاك الذين تم تزويدهم بهراوات وعصي.
    ويبدو أنّ النظام بعد انتهاء "مأموريتهم" يحاول التضييق عليهم، حسب الناشط، أبو خالد الشامي.
    ويعلّق بعض الموالين على مواقع التواصل اﻻجتماعي، ردا على هذا القرار بالقول؛ "أفلح إن صدق"، حيث تعتبر مثل تلك اﻷكشاك بؤرة للفساد وأحد المظاهر غير الحضارية التي انتشرت في مناطق النظام.
    وحصلت بلدي نيوز على نسخة من قرار المحافظة في هذا الملف. وسبق لبلدي نيوز أن لفتت إلى هذا الملف ضمن تقرير تحت عنوان؛ "أكشاك دمشق بين المخالفات و المحسوبيات".

    دمشقالأكشاك الطرقيةنظام الأسد