خسائر عسكرية للنظام في حماة وإدلب

ميداني

الأحد 21 تموز 2019 | 11:3 صباحاً بتوقيت دمشق

ادلبالقصابيةفصائل المعارضة السوريةقوات نظام الأسد

  • خسائر عسكرية للنظام في حماة وإدلب

    بلدي نيوز - إدلب (محمد العلي)
    لقي عدد من عناصر قوات النظام مصرعهم، فجر اليوم الأحد، جراء هجوم مباغت لفصائل المعارضة على محور القصابية بريف إدلب الجنوبي.
    وأفاد مراسل بلدي نيوز بريف إدلب، أنّ فصائل المعارضة المشاركة في غرفة عمليات "الفتح المبين"، نفذت، فجر اليوم الأحد، عملية تسلل باتجاه عدّة نقاط عسكرية لقوات النظام وميليشيات الفيلق الخامس بالقرب من "حرش القصابية" بريف إدلب الجنوبي، نتج عنها مقتل وجرح العشرات من عناصر النظام، بينهم ضباط برتب عالية، واغتنام أسلحة خفيفة ومتوسطة.
    وفي حماة، أعلن جيش العزة التابع لفصائل المعارضة تدميره لهدفين عسكريين لقوات النظام بصواريخ مضادة للدروع بريف حماة الشمالي، أحدها مدفع ميداني من نوع (فوزديكا)، جرّاء استهدافه بصاروخ موجه على محور الجديدة في ريف حماه الشمالي، والآخر دبابة من نوع T-72 على محور شيزر في الريف ذاته.
    وأكّد جيش العزة أيضاً أنّ عددا من قوات النظام سقطوا بين قتيل وجريح (لم يتم التأكد من عددهم حتى اللحظة)، في معسكر شليوط جرّاء استهدافه بعدد من الصواريخ من قبل فوج المدفعية التابع له.
    يذكر أنّ صفحات موالية لنظام نعت منذ بداية الهجمة المشتركة مع روسيا بداية شهر أيار/مايو الماضي، نحو 800 قتيل وأكثر من 150 مفقود ونحو 1000 مصاب جراء المعارك الدائرة في محور الكبينة بريف اللاذقية الشمالي ومحاور ريف حماة الشمالي والغربي، معظمهم من مرتبات الفرق العسكرية في جيش النظام وميليشيا الفيلق الخامس المدعوم والتابع للقوات الروسية في سوريا.
    تجدر الإشارة إلى أنّ غرفة عمليات الفتح المبين وفصائل أخرى مشاركة في العمليات العسكرية في ريفي إدلب وحماة، تعمل على تتبع ورصد النقاط العسكرية لقوات النظام وشن هجمات مباغتة عليها، الأمر الذي يتسبب بوقوع خسائر عسكرية في الجانبين البشري واللوجستي بشكل شبه يومي.

    ادلبالقصابيةفصائل المعارضة السوريةقوات نظام الأسد