تحالف "روسي-إيراني" في أكبر مطارات سوريا

الملف الروسي

الأحد 21 تموز 2019 | 2:24 مساءً بتوقيت دمشق

سورياقاعدة التيفورمطار التيفورتحالف روسي إيراني

  • تحالف

    بلدي نيوز
    على عكس ما تروج له تقارير وتسريبات عن خلافات روسية إيرانية في سوريا، كشف مركز دراسات عن أن تحالف الطرفين قوي جدا في سوريا، وعزز ما توصل إليه عبر صور من الأقمار الصناعية لقاعدة التيفور، التي تعتبر أكبر مطار عسكري في سوريا.
    وبيّن بحث جديد صادر عن "مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية الأمريكي" إلى العلاقة المتينة التي تربط بين إيران وروسيا في سوريا، معتمدا على صور خاصة بالأقمار الصناعية لقاعدة التيفور الجوية والتي كشفت عن عمق العلاقة العسكرية بين الدولتين.
    وقال المركز إن قاعدة التيفور تعتبر نموذجا على التعاون السري بين روسيا وإيران، ويتواجد على الجانب الشرقي من القاعدة مدرج تتواجد فيه الطائرات المروحية والطائرات المسيرة وتستخدمه روسيا، بينما يتواجد على الجانب الغربي مدرج آخر لطائرات النقل، وهو المدرج الذي تستخدمه إيران وسبق وتعرض لضربات جوية إسرائيلية متكررة.
    وكشفت صورة الأقمار الصناعية، طائرة شحن روسية من طراز "إليوشن إي أل-76"، والتي من المحتمل أن تكون هي ذاتها الطائرة "RA-76634" المسجلة لدى سلاح الجو الروسي وذلك بحسب الرقم الذي تم رسمه أسفل قمرة القيادة.
    كما أن الصور تكشف أن الطائرة التي تحمل وتفرغ حمولتها بشكل متكرر في القاعدة محمية من الدفاع الجوي التابع للنظام بما في ذلك ثلاثة أنظمة من نوع "أس-75 دفينا" ونظام آخر من نوع "بانتسير-اس1" الذين توفرهم روسي.
    وتستخدم إيران طائرات "إليوشن" لنقل الأسلحة وعناصر مقاتلة من إيران إلى سوريا، ويشير الاستخدام المنتظم لطائرة "إليوشن إي أل-76" أن إيران استخدمتها لنفس الغرض في سوريا.
    وتشير بيانات تعقب الرحلات إلى قيام الطائرة بعدة رحلات جوية بين طهران ودمشق. قامت على سبيل المثال في 13 أيار بمغادرة مطار دمشق الدولي متجهة إلى إيران. وفي اليوم التالي غادرت من مطار طهران الدولي في فترة الصباح لتحط في قاعدة التيفور ومن ثم تسافر مرة أخرى إلى مطار دمشق في الظهيرة.
    كما كشفت الصور عن وجود أربع طائرات هجومية من طراز "سو-25" تفرغ حمولات كاملة من الأسلحة في الموقع ذاته الذي افرغت طائرة "إليوشن إي أل-76" حمولتها.
    وترصد الصورة ذاتها وجود طائرات روسية في الوقت ذاته، حيث تواجدت طائرة نقل مروحية طراز "ميل مي-17" بالإضافة إلى المروحية الهجومية "ميل مي-24" وهذا يعني أن روسيا كانت على علم بالنشاط الإيراني، فمن غير المعقول أن تقوم إيران بنقل وتفريغ الأسلحة والمواد والأفراد في قاعدة يتواجد فيها الطيران الروسي وتحميها منظومة دفاع روسية بدون أن توافق موسكو على ذلك
    وتشير الصور الأخرى إلى مدى الحماية الذي تؤمنه روسيا لهذه القاعدة التي تحميها من مختلف الجوانب بمنظومة دفاع جوي منها "إس-300".
    وقاعدة التيفور العسكرية هي قاعدة التياس الجوية العسكرية أو مطار طياس العسكري يقع قرب قرية التياس في محافظة حمص، يحتوي على مدرج رئيسي ومدرجين ثانويين طول كل مدرج ما يقارب ٣ كيلو متر، ويعد أكبر مطار عسكري في سوريا.
    المصدر: أورينت نت + بلدي نيوز

    سورياقاعدة التيفورمطار التيفورتحالف روسي إيراني