فصيل محلي في السويداء للنظام: لن نسمح بتزوير تاريخنا

تقارير

الجمعة 26 تموز 2019 | 9:10 مساءً بتوقيت دمشق

السويداءنظام الاسدحزب البعثالجنوب السوري

  • فصيل محلي في السويداء للنظام: لن نسمح بتزوير تاريخنا

    بلدي نيوز- (حذيفة حلاوة)
    منعت الفصائل المحلية في محافظة السويداء جنوبي سوريا، احتفالا كان يتم التحضير له من قبل حزب البعث الحاكم بمناسبة ذكرى هجمات "داعش" على ريف المحافظة.
    وقالت شبكة "السويداء 24"؛ إن أحد فصائل السويداء المحلية أجبر مسؤولي حزب البعث في المحافظة على إلغاء الاحتفال الذي دعوا له، بهدف نسب "انتصار معركة 25 تموز لغير أهله"، بعد أن اعتبر الفصيل أي مظاهر "تطبيل وتزمير" في هذا اليوم، اعتداءً على دماء الشهداء، بحسب الشبكة.
    وأوضحت الشبكة أن منظمي الحفل تراجعوا عنه، بعد أيام من الدعوات إلى موظفي الدوائر الحكومية للتجمع والاحتفال بالذكرى الأولى لهجمات "داعش" وتمجيد قوات النظام التي وصفها النشطاء بالمشاركة بشكل غير مباشر في تلك الهجمات، عبر سحب مئات العناصر من تلك المنطقة باتجاه درعا.
    وأكدت الشبكة أن فصيل "قوات الفهد"، أصدر أمس الأربعاء 24 تموز 2019، بياناً اتهم في النظام بمسؤوليته عن أحداث 25 تموز 2018 من خلال نقل آلاف الدواعش إلى تخوم المحافظة، ثم الانسحاب وترك الريف الشرقي دون حماية، أو حتى تحذير للأهالي، حسب وصف البيان.
    وأضاف البيان، أن "الدولة كلها متهمة حتى تثبت براءتها وتحاسب جميع المسؤولين عن نقل الارهابيين"، كما وجه البيان رسالة جاء فيها: "وليعلم من أرسل الدواعش في المرة الأولى أن أي مخطط دنيء سيحاك للمحافظة فلن نتوانى عن الرد عليه بقوة هذه المرة، فمن غدر بنا لا يحق له أن يحتفل ويرقص على دماء شهدائنا الأبرار كما يرقصون عندما يسقط شهداء من الوطن".
    واستطرد البيان، "ومن هنا نعلن نحن قوات الفهد وكل من يتبع لنا إننا في يوم الخامس والعشرين من تموز الذكرى الأولى لانتصار الجبل، سنكون متواجدين على الأرض داخل المحافظة لمنع أي احتفال تشبيحي من قبل المتملقين في الدولة الذين يحاولون نسب نصر معركة الكرامة لهم، فهم من غدروا بنا بهذا اليوم ولن نسمح لهم بتزوير تاريخنا أو تاريخ هذه المعركة وسنتعامل معهم على إنهم أعداء وقد أعذر من أنذر".
    وتلا صدور البيان انتشار دوريات تتبع لفصيل الفهد في العديد من مناطق محافظة السويداء لمنع الاحتفالات التي سيقوم بها نظام الأسد، تبعها تعهدات من قبل مسؤولين أمنيين لفصيل "الفهد" بعدم إقامة الاحتفال الذي دعا له البعث، وهو الأمر الذي حصل اليوم.

    السويداءنظام الاسدحزب البعثالجنوب السوري