بعد موجة غضب.. تركيا تلغي حفل المطرب "وفيق حبيب"

منوع

الاثنين 29 تموز 2019 | 10:25 صباحاً بتوقيت دمشق

تركياإلغاء حفل وفيق حبيباسطنبولسورياشبيحة الأسد

  • بعد موجة غضب.. تركيا تلغي حفل المطرب

    بلدي نيوز
    قررت السلطات التركية إلغاء حفل المطرب الموالي للنظام "وفيق حبيب" والذي كان مزمع اقامته في عطلة عيد الأضحى المبارك في إسطنبول.
    وذكرت مصادر إعلامية تركية، بحسب "تركيا بالعربي" أن السلطات التركية تلقت بلاغات من مواطنين أتراك وسوريين حول خلفيات هذا المطرب السوري والذي يعتبر نفسه مواليا لنظام الأسد، ولذلك اتخذت قرارا بإلغاء الحفل الغنائي.
    وكانت موجة من الغضب الشعبي اجتاحت منصات التواصل لدى السوريين بالتزامن مع موجات استنكار كبيرة من قبل أتراك حول هذا الحفل الغنائي للمطرب السوري وفيق حبيب.
    وأعرب نشطاء وصحفيون أتراك وسوريون عن انزعاجهم إزاء حفل مرتقب للمغني المؤيد، وهو أحد "شبيحة" نظام الأسد، في مدينة إسطنبول التركية، منتصف آب القادم.
    وانتشر عبر صفحات مواقع التواصل الإجتماعي إعلان الحفل المرتقب تنظيمه في فندق "WİSH MORE" بمنطقة "قوجه تبه"في الطرف الأوروبي لإسطنبول، يوم 16 أغسطس.
    وأثار الإعلان استياء واسعا في أوساط اللاجئين السوريين في تركيا باعتبار حبيب واحدا من أشد المغنين تطرفا في موقفه إلى جانب الأسد، عبر سلسلة من الأغاني التي أطلقها دفاعاً عن جيشه وميليشياته.
    بدوره قال الصحفي التركي يلماز بيلغن، في تغريدة عبر تويتر مستنكرا، إن "عدو تركيا، وشبيح الأسد السوري وفيق حبيب، سيحيي حفلا في إسطنبول.. سعر تذكرة الحفل يبدأ من 100 دولار".
    يذكر أن وفيق حبيب من أكثر الفنانين تشبيحا لنظام الأسد من حيث تمجيد الأسد وجيشه بالأغاني، حيث غنّى "حيو سوريا وأبطالها، وجيشها ورجالها"، فضلا عن سخريته من ضحايا الكيماوي بالغوطة عام 2013 بأغنية "جرحلي قلبي ولا تداوي، ورش عليي الكيماوي" و"بشار موسم الخيارات بشار"، وغيرها من الأغاني التي يؤكد فيها تأييده للنظام.

    تركياإلغاء حفل وفيق حبيباسطنبولسورياشبيحة الأسد