النظام وروسيا يواصلان قصف المدنيين و"الجيش الوطني" يباغت "قسد" شمالي حلب

بلدي اليوم

الثلاثاء 6 آب 2019 | 11:58 مساءً بتوقيت دمشق

النظامروسياشهداءادلبحماهقسدحلب

  • النظام وروسيا يواصلان قصف المدنيين و

    بلدي نيوز - التقرير اليومي

    واصلت طائرات النظام وروسيا اليوم الثلاثاء، قصفها مدن وبلدات ريفي إدلب وحماة، حيث سجل استشهاد عدد من المدنيين في مورك وخان شيخون، في وقت لقي عناصر عدة من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" مصرعهم، في هجوم مباغت نفذه "الجيش الوطني السوري" في ريف حلب الشمالي.

    وأفاد مراسل بلدي نيوز في حلب، أن عنصرين من الشرطة المدنية وجندي تركي قتلوا في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، حيث تعرض حاجزهم لهجوم من قبل مجهولين رموا قنبلة على الحاجز كما أطلقوا الرصاص، في حين قال مصدر خاص لبلدي نيوز، إن مسلحين يستقلون ثلاث دراجات نارية استهدفوا الحاجز، وتمت ملاحقتهم من قبل الشرطة المدنية والشرطة العسكرية دون معرفة تفاصيل إضافية.
    وفي سياق آخر، لقي عناصر عدة من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" مصرعهم، في هجوم مباغت نفذه "الجيش الوطني السوري" في ريف حلب الشمالي، اليوم الثلاثاء.
    وقال النقيب "أبو حاتم" القيادي في الفيلق الثالث بالجيش الوطني السوري، لبلدي نيوز، إنَّ "الفيلق الثالث نفذ عملية نوعية في قرية المالكية بالقرب من مدينة إعزاز، وتمكن من قتل تسعة عناصر في صفوف الوحدات الكردية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطية ب ي د، قبل أن يتم الانسحاب من القرية".

    وفي إدلب، استشهد ثلاثة مدنيين وأصيب آخرون، جراء غارات جوية روسية استهدفت منزلهم بالقرب من مدينة خان شيخون، كما استشهد مدني متأثرا بجراحه التي تعرض لها جراء استهداف الطيران الحربي مدينة أريحا الاسبوع الماضي والذي أودى بحياة ١١ شخصاً.
    وأضاف مراسلنا، أنّ الطائرات الحربية التابعة لروسيا ونظام الأسد قصف خلال ساعات اليوم مدينة خان شيخون وبلدة التمانعة ومحيط بلدة حيش وقرية مدايا، كما تعرضت قريتا الموزرة وأرينبة لقصف مدفعي من قوات النظام، وتعرضت أيضا بلدة التمانعة وبلدة الهبيط وام زيتونة و ركايا سجنة بريف إدلب الجنوبي لغارات من الطيران الحربي والمروحي.
    وفي السياق، استهدفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ كل من بلدة المجزرة ومحيط كفرعويد وقرية ارينبة بريف إدلب الجنوبي.
    بالانتقال إلى حماة، أفاد مراسلنا، أن الطائرات المروحية التابعة للنظام، قصفت بالبراميل المتفجرة الأحياء السكنية في مدينة مورك شمال حماة، أدى لاستشهاد أربعة مدنيين وإصابة آخرين بجروح.
    وأضاف أن طائرات النظام الحربية قصفت فريق الدفاع المدني الذي توجه لإسعاف المصابين، ما أدى لإصابة بعض المتطوعين واحتراق سيارتهم ودمار معداتهم.
    وتعرضت مدينة مورك لقصف بـ 11 برميلا متفجرا و3 ألغام بحرية، بالإضافة لغارة من الطائرات الحربية، كما تعرضت مدينتا اللطامنة وكفرزيتا، وقرى "الزكاة، ولطمين، والأربعين"، لقصف مماثل من الطائرات الحربية الروسية وأخرى تابعة للنظام، بصواريخ شديدة الانفجار، ولقصف بالبراميل المتفجرة من قبل طائرات النظام المروحية.

    ترافق ذلك مع قصف براجمات الصواريخ على القرى سابقة الذكر، واستهدفت فصائل المعارضة عدة مواقع لميليشيات النظام بصواريخ الغراد وحققت إصابات مباشرة.

    وفي المنطقة الشرقية، استهدف مجهولون أحد المخاتير التابع لمجلس الرقة المدني، اليوم، إثر انفجار استهدف منزله داخل مدينة الرقة.
    وقال مراسل بلدي نيوز في الرقة؛ إن مجهولين استهدفوا بعبوة ناسفة منزل "مختار محمد العيدان" التابع لمجلس الرقة المدني في حي مساكن الحرفيين غربي مركز مدينة الرقة، مما أدى إلى مقتله وإصابة أحد أبنائه بجروح متفاوتة.
    وكان مجهولون استهدفوا مساء أمس منزل مختار آخر في حي الدرعية، مما أدى إلى إعطاب سيارته دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

    النظامروسياشهداءادلبحماهقسدحلب